صحة المرأة

أسبوع الحمل وجنس الجنين.. في أي أسبوع أعرف نوعه؟

يعتبر الإنجاب والأمومة حلم المرأة وشغلها الشاغل، لذا ومنذ بداية الزواج تحدد موعد الدورة الشهرية لديها لإستكمال فترة التبويض والتي إذا حدث بها جماع جنسي وأخصاب يزداد فرص الحمل والإنجاب لديها، فتبدأ البويضة المخصبة بالإنقسام  الميتوزي لتكوين الجنين وبمرور الوقت يتشكل الجنين يوم بعد يوم ليكتمل النمو ويحين وقت الولادة.

ومع كل أسبوع من الحمل يبدأ جزء جديد من الجنين في النمو، ولذلك تتابع المرأة الحامل بشغف مع طبيبها الخاص لمعرفة نوع الجنين فتنتظر بلهفة حتى يحين الموعد المناسب الذي يستطيع فيه الطبيب ومن خلال جهاز الموجات فوق الصوتية من رؤية الجنين وتمييز جنسه جيدا، وعلى الرغم من وجود الجهاز الذي يمكن الطبيب من معرفة جنس الطبيب إلا أنه في بعض الأوقات لا يستطيع معرفة النوع أو الجنس قبل منتصف فترة الحمل تقريبا.

تغيرات الجنين خلال الحمل

مراحل تطور الجنين

  • في الأسبوع الأول والثاني وبعد إخصاب البويضة تنقسم البويضة عدة انقسامات ميتوزيه متتالية لتكوين الشكل المبدئي للجنين .
  • في الأسبوع الثالث تتحول البويضة الواحدة لأكثر من 100 خلية وتستقر في الرحم وتلتحم في نهايته بالرحم وتسمى ب زرع الحمل.
  • في الأسبوع الرابع يزداد كتلة الخلايا المتكونة ويتكون بما يعرف النطفة والتي تنغرس في بطانة الرحم بقوة.
  • في الأسبوع الخامس وهنا يتشكل الأنبوب العصبي الذي يتحول إلى المخ والحبل الشوكي، كما تنمو ضلوع الجنين والعمود الفقري وعضلات البطن بشكل بدائي.
  • في الأسبوع السادس يمكن تمييز وجه الجنين، ينمو له دماغ ابتدائي ورقبة وقلب وأوعية دموية تربطه بالأم، يصبح مثل فرس البحر .
  • في الأسبوع السابع يصبح الطفل بحجم ظفر إصبع الإبهام، له رأس مكتملة النمو، أوصاله تشبه المجاديف، وتنمو العينان والأذنان وتجويف الفم.
  • في الأسبوع الثامن تتكون العين بدون جفون، والجزء الأوسط من الأذن، يبدأ القلب بالنبض وتبدأ أصابع القدمين واليدين بالظهور.
  • في الأسبوع التاسع يصبح الجنين أكثر وضوحا، يظهر الأنف والأصابع، ويقوم العمود الفقري بالحركة .
  • في الأسبوع العاشر تظهر الأذن وتكبر الرئتان، تتكون المعدة والأمعاء، تنتقل الكلية لمكانها الطبيعي، ينمو الدماغ بشكل ملحوظ ويصل الدم للجنين عبر الحبل السري.
  • في الأسبوع الحادي عشر يكتمل كل الإعضاء في نموها، تتكون الركبة والمعصم والكاحل، ويتميز الوجه كوجه البشر.
  • في الأسبوع الإثنى عشر تعبيرات الوجه تصبح أكثر وضوح، يركل الجنين بالقدم يشد ويرخي، يبدأ العمل بالدماغ والعضلات، كما يبدأ التمييز بين الجنسين الذكر والأنثى.
  • في الأسبوع الثالث عشر والرابع عشر ينمو الجنين بشكل ملحوظ، يظهر الشعر والحاجبان ويدق القلب بقوة.
  • في الأسبوع الخامس عشر يزداد كثافة الشعر، تنمو عظام الأذن، يبدأ بسماع صوت نبضات قلبك كما يسمع الأصوات دون تمييزها.
  • في الأسبوع السادس عشر ينتشر على جسمه شعر ناعم، تتكون الأعضاء التناسلية الخارجية ويمكن معرفة جنس الجنين بالأشعة التلفزيونية( السونار).
  • في الأسبوع السابع عشر والثامن عشر يمكنه تمييز الأصوات، تظهر الأظافر، يبدأ بحركة القدمين واليدين، وقد يمص إبهامه.
  • في الأسبوع التاسع عشر والعشرين يبدأ في تكوين الأسنان، يشرب كمية من السائل الأمينوسي لتصفية الكلية، كما يزداد طول ووزن الجنين.
  • الأسبوع الحادي والعشرين والثاني والعشرين يكتمل نمو الأسنان وتتكون كرات الدم البيضاء، كما تتكون طبقة شحمية بيضاء تحمي الجنين حتى الولادة.
  • الأسبوع الثالث والعشرين والرابع والعشرين تزداد حركة الجنين بقوة، يتجاوب مع اللمس والصوت، تكتسي الذراعين بالعضلات، كما انفصلت الجفون عن الرموش.
  • في الأسبوع الخامس والعشرين وحتى الولادة يزداد وزن الجنين، تتكون الشعب الهوائية بالرئة تكتمل نموها، تتلون القزحية بالأزرق وحتى بعد الولادة، يبدأ النزول لأسفل الحوض في الأسبوع 36 استعدادا للولادة، تهدأ الحركة مع اقتراب الولادة ويصبع مقوقعا على نفسه، يبدأ الجلد بالنعومة مع اقتراب الولادة، يميل لون الجلد للزهري وتبدأ الجفون بالتحرك مع اقتراب المخاض والولادة، يصبح الجنين مكتمل النمو عند نهاية الأسبوع 36 ، تبدأ علامات الولادة بنزول سائل أو دم من المهبل مع انقباضات تزداد قوتها مع اقتراب الولادة.
اقرئي أيضا :  حساب نوع الجنين بالارقام .. تعرفي علي الطريقة

معرفة نوع وجنس الجنين بالموجات الصوتية

معرفة نوع الجنين بالسونار

  • تبدأ الأعضاء التناسلية بالتشكل في الأسبوع التاسع من الحمل، وعلى الرغم من ذلك قد يكون الطبيب غير قادر على معرفة نوعه حتى فترة منتصف الحمل.
  • يمكن للطبيب وعبر جهاز السونار أو الموجات الفوق صوتية أن يتعرف على جنس الجنين منذ الأسبوع السادس عشر من الحمل أو بعدها بعدة أسابيع أخرى على حسب موقع الجنين في الرحم ووضعه .
  • في معظم الحالات يتأكد الطبيب المعالج من نوع الجنين بحلول الأسبوع الثامن عشر من الحمل تقريبا.
  • قد يكتشف الطبيب أن الجنين أنثى إذا تم ظهور الشفران والبظر في منطقة الأعضاء التناسلية، على عكس ما قد تعتقد بعض النساء أن غياب ظهور القضيب في السونار يؤكد أن الجنين أنثى.
  • أما بخصوص تأكيد أن الجنين ذكر يكون بعد قدرة الطبيب على رؤية بروز في مقدمة القضيب لدى الجنين ومن خلف الخصيتين، وقد يصعب رؤية القضيب في عدة عوامل منها موقع الجنين في الرحم.

طرق الكشف عن جنس الجنين

وهي طرق أخرى بخلاف الموجات الفوق صوتية( السونار) ويمكن من خلالها التفريق بين الجنسين خلال فترة زمنية أقل من السونار ومنها ما يلي:

  • من خلال فحص الحمض النووي للجنين ويكون عن طريق أخذ عينة من دم الأم للبحث عن بعض أجزاء المادة الوراثية للجنين والموجودة في دم الأم، ويمكن إجراء هذا الفحص منذ الأسبوع التاسع أو العاشر من الحمل.
  • فحص الزغابات المشيمية واختبار بزل السائل الأمينوسي والتي تساعد في معرفة جنس الجنين بالإضافة لتحديد إصابة الجنين ببعض الأمراض الجينية ولكن لها أخطار عدة منها حدوث الإجهاض لذا يجب عدم إجرائها إلا تحت استشارة الطبيب المختص.
  • في حالة استخدام التلقيح الصناعي للإنجاب يمكن أخذ عينة وتحليل المادة الوراثية للجنين قبل غرسة في الرحم، ويعتبر من أدق الإختبارات التي تكشف عن الجنين في أسرع وقت.
اقرئي أيضا :  متى يظهر الجنين في كيس الحمل؟ تعرفي في اي أسبوع ظهوره

في أي أسبوع يمكنني معرفة جنس الجنين؟

نوع الجنين

يمكن تحديد ذلك في الفترة الأولى من الحمل ما بين الأسبوع التاسع والأسبوع الإثنى عشر من الحمل، حيث يبدأ التشكل الجنسي ويظهر البرعم الجنسي خارج الجسم مع بداية الأسبوع التاسع عشر، مما قد يمكن الطبيب من معرفة جنس الجنين إذا كان بوضعية تسمح بذلك داخل الرحم، إلا أن معظم الأطباء ينتظرون للأسبوع الإثنى عشر إلى الأسبوع السادس عشر للتأكد نهائيا من نوع الجنين وبنسبة 60%.

ويستدل الأطباء على جنس الجنين من خلال برعم الجنس والظاهر خارج الجسم، ففي حالة النوع الذكري يكون البرعم متجها لأعلى ويتخذ وضعا شبه أفقيا، أما في حالة كون الجنين أنثى يكون البرعم التناسلي متجها لأسفل ويتخذ الوضع الأفقي .

ويفحص الطبيب اتجاه البرعم عن طريق الزاوية المرسومة بين مستقيمين، بحيث يكون المستقيم الأول مماسا للجزء القطني العجزي للجنين، والمستقيم الثاني مماسا للجزء البطني.

وفي حال كان قياس الزاوية أكثر من 30 درجة فإن الجنين ذكر، أما إذا لما يتماسا المستقيمين فالجنين على الأغلب أنثى.

الأسبوع الإثنى عشر من الحمل

  • العلامات الظاهرة على الأم: وتشمل تغييرات هرمونية تسبب نقص الهواء وضيق التنفس، غياب الغثيان والقيء المبكر، ظهور الكلف بسبب التغيرات الهرمونية، ألم في الثدي، اللثة المحتقنه والملتهبة، سواد حول الحلمة، الصداع والإفرازات المهبلية.
  • تطور الجنين: يزداد وزن الجنين لحوالي 14 جرام، تبدأ وظائف الدماغ ، الأعصاب والعضلات تبدأ بالعمل، تبدأ حركة الطفل بالظهور فتظهر على هيئة شد وارتخاء للقدمين واليدين، تنمو العظام بشكل مميز

السابق
إذا نزل رأس الجنين في الحوض متى أولد؟ الإجابة الكاملة
التالي
10 معلومات ستذهلك عن إبرة فيكتوزا ( تجربتي الفريدة)

اترك تعليقاً