اسباب عدم انتظام الدورة الشهرية للمتزوجات

اسباب عدم انتظام الدورة الشهرية للمتزوجات ,يعتبر تأخر الدورة الشهرية وعدم انتظامها من أكثر الأمور المقلقة وخاصة للسيدات المتزوجات، وقد تتعدد الأسباب التي يترتب عليها تأخر الدورة الشهرية عن موعدها الطبيعي، فقد يكون الحمل من أهم هذه الأسباب أو يمكن أن تتأخر لأسباب أخرى، وإذا كنتي تعاني من تأخر الدورة عن موعدها أو أنها غير منتظمة تابعي معنا في هذا المقال عبر موقع المرأة العربية أهم الأسباب المؤدية لتأخرها دون وجود حمل بالإضافة إلى علاج تأخرها.

الفترة الطبيعية لتاخر الدورة الشهرية 

في الطبيعي عندما تكون الدورة الشهرية منتظمة تأتي كل 28 يوم وذلك يحدث عند أغلبية النساء، وبذلك يترتب عليه أنها تأتي ما بين موعد من 21 إلى 35 يوم، ويبدأ حساب موعدها الأساسي من أول يوم في نزولها حتى آخر يوم قبل نزولها من الدورة التي تليها، كما يمكن أن يكون موعد الدورة المنتظمة فهو نفس نزولها من تاريخ كل شهر أو قبله بيوم أو يومين أو بعده أيضا بيوم أو يومين، ولكن الفترة التي يتضح لكي أن دورتك غير منتظمة عندما يمر أكثر من 35 يوم ولم يتم نزولها، فمن هنا يجب عليكي البحث عن الأسباب المؤدية لتأخرها أو عدم انتظامها لأنه يعتبر من الأمور الغير طبيعية وقد يرجع السبب لأمر ما مقلق.

اسباب عدم انتظام الدورة الشهرية للمتزوجات

  • عزيزتي الزوجة إذا كنتي تعاني من عدم أنتظام موعد الدورة الشهرية و
  • تأخرها مع عدم وجود حمل يؤثر على ذلك فإليك أهم الأسباب التي يعود إليها ذلك

1. الإجهاد والقلق

يمكن أن يؤدي الإجهاد للمرأة وتعرضها للتوتر والقلق والضغط النفسي إلى حدوث تغيير في هرموناتها، وذلك يؤثر بشكل مباشر على الجزء الموجود في الدماغ وهو ما يسمى علميا باسم “hypothalamus” وهو الجزء المسؤول عن التحكم في الدورة الشهرية ومدى انتظامها، فكلما كان مزاجك غير صافي ومتوترة ومجهده دائماً فتوقعِ عدم أنتظام موعد دورتك الشهرية، بالإضافة إلى أن التوتر يمكن أن يؤثر عليكي فيما بعد ويصيبك بالكثير من الأمراض المزمنة مثل تعرضك لزيادة مفرطة في الوزن أو حدوث نحافة الجسم، وكل ذلك الأسباب تؤثر بشكل كبير في عدم أنتظام الدورة الشهرية.

2. إضطرابات الطعام وانخفاض الوزن 

يعتبر إضطراب النساء في تناولهم الطعام من أهم الأسباب التي تؤثر عليهم في  عدم أنتظام الدورة الشهرية حيث يؤثر ذلك على الجسم فيحدث إنخفاض كبير في الوزن أو فقدان في الشهية، فإذا الوزن يصل إلى أقل من 10% من نسبة الوزن المناسب للطول، فهذا يعتبر من أقوى الأسباب التي تساعد في توقف الإباضة للنساء بالإضافة إلى التغيير في العديد من وظائف الجسم، لذلك ينصح باستشارة طبيب التغذية إذا تعرضي لهذه المشكلة على الفور.

3. السمنة المفرطة  

وهذا السبب مشابهة تماماً بسبب إنخفاض الوزن حيث تسبب الزيادة الهائلة في الوزن إلى تغيير في هرمونات الجسم، وبذلك تتأخر الدورة الشهرية ولم تنتظم، وقد يكون الحل الأمثل لهذه المشكلة إتباع نظام غذائي جيد يتناسب مع الحالة الصحية للجسم، كما ينصح الأطباء بممارسة الرياضة لتجنب عدم انتظام دورتك والتعرض لمضاعفات أنتي في غنى عنها.

4. تكيس المبايض

يحدث خلل هرموني لأغلب السيدات المتزوجات وذلك في حالة إذا كانوا يعانون من تكيسات في المبايض مما يزيد ذلك من إفراز الجسم لمادة الأندروجين وهو هرمون الذكورة الذي يترتب عليه عدم انتظام الدورة الشهرية وتأخرها عن موعدها الطبيعي، كما يمكن أن يكون سبب كافي لعدم نزولها وانقطاعها حتى يتم العلاج.

كما يوجد بعض الأسباب الأخرى التي يمكن أن تؤثر بشكل مباشر في عدم أنتظام الدورة الشهرية مثل 

  • تناول حبوب منع الحمل
  • الأمراض المزمنة التي تعاني منها النساء
  • وصول النساء لسن اليأس،
  • مشكلات في الغدة الدرقية”.

أعراض عدم انتظام الدورة الشهرية وتأخرها 

  • التضخم في الثديين والشعور بالألم بهم.
  • آلم شديد في كلاً من البطن والمعدة.
  • الشعور بالإرهاق والقلق والإجهاد الدائم.
  • فقدان شديد في الشهية أو العكس.

 علاج تأخر الدورة الشهرية بالاعشاب

هناك العديد من الوصفات التي تعتمد في طبيعتها على الأعشاب لعلاج عدم أنتظام الدورة الشهرية أو إذا كانت متأخرة عن موعدها، ولكن يجب عليكي قبل أختيار الوصفة أن تحدد السبب الأساسي في عدم انتظامها، حتى تختاري الوصفة المناسبة التي تساعدك في التغلب على مشكلتك في عدم انتظام دورتك الشهرية.

وبعد عرض العديد من أسباب عدم انتظام الدورة الشهرية فأنصحك إذا كان الأمر مقلق فعليكِ بمراجعة الطبيب لأخذ الأدوية المناسبة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *