صحة الطفل

الربو عند الأطفال ..الدليل الشامل للأمراض التنفسية

الربو هو نوع من حالات الحساسية التي تصيب الجهاز التنفسي في الأطفال ، ولها عدة أسباب ، وهناك أجسام دقيقة تسبب الحساسية ، مثل حبوب اللقاح وذرات الغبار.. ومرض الربو قد يصاحبه حساسية شديدة وتورم في الغشاء المخاطي المبطن للشعب الهوائية ، وتزيد من إفراز المخاط ، مما قد يؤدي الى صعوبة في التنفس والإحساس بالاختناق ، وقد يؤدي إلى شعور بالفزع لدى بعض الأطفال ، وقد تؤدي إلى مضاعفات جسدية بل نفسية أيضا.

خطورة مرض الربو عند الأطفال

أسباب الربو عند الأطفال

  • يبدأ مرض الربو عادة مع الأطفال مع بداية العام الثالث من عمرهم ، وقد يكون مصاحبا لبعض الأمراض الأخرى، مثل السعال الديكي ، وفي معظم الحالات تزول أعراض الربو مع مرور السن.
  • هناك أطفال كثيرون قبل أن يتموا عامهم الأول يلاحظ عليهم أعراض نهجان ، ويلهثون من أقل مجهود عندما تكون عندهم التهابات في الحويصلات الهوائية ، أو التهابات في الجهاز التنفسي ، وليس ذلك مرهون بالربو.
  • مع مرور الوقت واتساع المجاري التنفسية تختفي أصوات النهجان ، التي غالبا ما تكون أسبابها إصابات بميكروبات بكتيرية أو فيروسية ، ولكنها ليست حساسية.
  • الربو قد يشكل خطورة كبيرة ، ولكن مع العلاج ، ومراعاة نصائح الطبيب ، فلن تكون هناك أية مضاعفات.

أعراض الربو عند الأطفال

الربو عند الأطفال

  • صعوبة في التنفس ، وخاصة الزفير.
  • قد يلاحظ تقلصا في عضلات البطن في الشهيق.
  • إحساس بالاختناق.
  • نهجان ولهث.
  • سعال شديد.
  •  شفاه زرقاء نظرا لقلة الأكسجين.

كيف تتعاملين مع الربو عند الأطفال ؟

ربو الأطفال

  • عند ظهور مثل هذه الأعراض المذكورة أعلاه إتصلي فورا بالطبيب
  • لو ظهرت الأعراض أثناء النوم ؛ فأقعديه في السرير واسندي ظهره بمخدة كي لا يرقد ، وإذا لم يسترح فاجلسيه على كرسي، وشبكي يديه من خلف ظهره كي يتسع ظهره للتنفس.
  •  حاولي ألا تظهري علامات القلق على وجهك ، فقد يزيد ذلك من سوء حالته.
  • أثناء فترة الانتظار في العيادة حاولي أن تلهيه وتغني له ، كي ينسى ما يعاني منه.
اقرئي أيضا :  كيف تميز لون بشرة الطفل الابيض؟

علاج الربو عند الأطفال

علاج الربو عند الأطفال

  • على الفور سيقوم الطبيب بإعطائه موسعا لنشعب الهوانية كي ترتخي عضلات الغشاء المخاطي للشعب الهوائية .
  • بالتالي سيساعد ذلك على التنفس . وهذا الدواء سيعطيه الطبيب غالبا في صورة مستنشق ، ليصل بسرعة إلى مكان إنسداد الشعب ويوسعه.
  • لو كانت الحالة سينة فسوف يذهب به إلى المستشفى ، لإعطانه جرعة زاندة من موسع الشعب الهوائية عن طريق الحقن الوريدي.
  • في حالة ما إذا شخص الطبيب الحالة على أنها إلتهاب في الشعب الهوائية فسوف يكتب مضادا حيويا.
  • إذا لم تسعفه الأدوية التقليدية فسوف يعطية الطبيب جرعات متكررة من عقار الكورتيزون ، وسوف يبدأ في تقليله تدريجيا.

وحتى لا تستمر الحالة لفترة طويلة سوف يحاول الطبيب البحت عن سبب هذه المشكلة ، وذلك عن طريق إجراء اختبارات معينة ، وسوف يرجو منك الطبيب أن تبلغيه على الفور عندما تحدث له النوبة بشدة ، أو لو لم تزل الأعراض بعد جرعتين من موسع الشعب الهوائية.

نصائح الوقاية من أعراض الربو عند الأطفال

  • حاولي أن تسجلي ملاحظاتك عن ميعاد نوبات الحساسية عند طفلك ، في أي يوم وفي أي وقت من السنة.
  • تجنبي المخدات المحشوة بالريش ، أو الأقمشة القديمة ، أو القطن رديء الجودة.
  • حاولي تنظيف المنزل يوميا من أي غبار أو تراب ، وبقدر الإمكان حاولي أن تستخدمي بخاخ بلاستيك فارغ ، واملأيه بالماء ورشيه على البلاط رشا خفيفا جدا ، حتى لا تتطاير ذرات الغبار أثناء الكنس.
  • كثير من الأطفال لديهم حساسية ضد القطط والكلاب والخيل . فحاولي أن تجنبي طفلك التواجد في أي مكان فيه حيوانات.
  • تأكدي من أن  طفلك لديه كمية كافية من أدوية الحساسية في حقيبة كتبه المدرسية ، وأكدي على مدرسيه في المدرسة أن يتابعوه في تعاطي الدواء.
  • اطلبي من طبيبه المعالج أن يحوله إلى اخصائي علاج طبيعي، كي يمرنه على التمارين الخاصة بالتنفس.
  • حاولي أن تعودي طفلك عندما يجلس أو يقف أن تكون أكتافه للوراء ، كي يتسع صدره للتنفس.
  • حذار من السمنة ، كي يكون هناك متسع للحجاب الحاجز ليتحرك بسهولة بين البطن والبطن.
  • الإعتدال في الرياضة ، وخاصة السباحة والتنفس، ولكن الإفراط في الرياضة قد يؤدي إلى معاودة النوبات.
اقرئي أيضا :  ما هو توسع حوض الكلى للجنين؟

إلتهاب الحويصلات الهوائية عند الأطفال

التهاب الحويصلات الهوائية

هو التهاب الحويصلات المتفرعة من الشعب في الرئة غالبا نتيجة لفيروس يصيبها ، وتظهر أعراض المرض في الأطفال قبل أن يتموا عامهم الأول ، وتبدأ الأعراض بسعال ورشح ويسبب الفيروس تورما وارتشاحا في الأغشية المخاطية للجهاز التنفسي ، مما قد يسبب انسدادا في مجرى التنفس ، ولذا يصاب الطفل بالاختناق ويبحث عن الهواء ليتنفس ، وهي حالة في منتهى الخطورة لأنها تسبب الاختناق.

أعراض إلتهاب الحويصلات الهوائية

  • نهجان وسرعة تنفس.
  • إختناق وضيق في التنفس.
  • إرتفاع درجة حرارة الجسم.
  • الشفاه واللسان يضربان للزرقة نظرا لقلة الأكسجين.
  • خمول وكسل.

كيفية التعامل مع التهاب الحويصلات الهوائية

  • عندما يصاب طفلك باختناق وزرقان الشفاه واللسان ؛ اتصلي بالطبيب فورا أو احضريه لأقرب مستشفى.
  • حاولي أن تهدني طفلك ، لأن الصراخ يزيد الأمر صعوبة.
  • لو كان في مرحلة الرضاعة اعطيه صدرك بسرعة ، ولو لم يكن يرضع طبيعيا أعطيه البزازة ، حيث إن ذلك ينظم السوائل في الجسم .
  • قيسي درجة حرارة الجسم كل ٦ ساعات ، ولو تعدت ٣٨ درجة أعطيه لبوسا خافضا للحرارة.

متي يجب عليكي إستشارة الطبيب؟

  •  اتصلي فورا بالطبيب ، أو أحضريه لأقرب مستشفى لو كانت هناك صعوبة في التنفس ، مع زرقان الشفاه واللسان.
  • اتصلي بالطبيب لو ظهرت تلك الأعراض بعد نزلة البرد الشديد.

ماذا سيفعل الطبيب؟

سيقوم الطبيب بالعناية بالطفل أو إحضاره لأقرب مستشفى.

علاوة على ذلك :

  • إبقي معه في المستشفى لو تم احتجازه.
  • إبعديه بقدر الإمكان عن الأشخاص المصابين بالبرد.

إلتهاب الشعب الهوائية عند الأطفال

التهاب الشعب الهوائية

هو التهاب الأغشية المخاطية المبطنة للشعب الهوائية ، وقد يبدأ المرض من أعلى إلى أسفل ، مثل الأنفلونزا على سبيل المثال ونزلات البرد التي تضعف جهاز المناعة .. وفي حالة التهاب الشعب نجد أن الأغشية المخاطية تتورم ، ويتجمع البلغم وتزداد لزوجته ، ويسبب سعالا جافا ، وقد يبتلع الطفل البلغم ويهيج المعدة ويؤدي إلى قيء، وعادة لا توجد خطورة ، ولكن في بعض الحالات النادرة تتأزم الأمور مع التنفس والقيء ، مما يستلزم الأمر تحويله إلى مستشفي.

اقرئي أيضا :  أفضل علاج للكحة للأطفال .. تعرفي عليه

أعراض إلتهاب الشعب الهوائية عند الأطفال

  • إرتفاع درجة حرارة الجسم.
  • سعال جاف يتبعه بلغم أخضر مصفر.
  • نهجان وسرعة تنفس ، يصل إلى أربعين نفسا في الدقيقة ،
  • مع تزييق في صوت الشعب أشبه بصوت الإوز..
  • ضيق في التنفس وشعور بالاختناق.
  • فقدان الشهية.
  • قيء مع كحة.
  • إضراب الشفاه واللسان إلى اللون الأزرق ، نظرا لقلة الأكسجين في الدم.

كيف تتعاملي مع التهاب الشعب الهوائية عند الأطفال؟

  • لو كان طفلك منذ وقت قصير قد أصيب بنزلة برد ، أو التهاب بالجيوب الأنفية ، أو التهاب الأذن ، فقيسي درجة حرارته ، فلو تعدت ٣٨ درجة اخفضيها بواسطة خافض للحرارة أو كمادات.
  • لو كان طفلك يسعل باستمرار انظري ، فإذا كان هناك بلغم فساعديه على طرد البلغم. اجلسيه على بطنه على ركبتك ، واطرقي برفق على ظهره.
  • لو رفض الطعام قدمي له سوائل كثيرة ، حتى لا يتعرض للجفاف.
  • لو كان هناك بلغم فلا تعطيه دواء قبل استشارة الطبيب ، فهناك أدوية كاتمة للبلغم تسبب مشاكل كثيرة.
  • حاولي تهدئة طفلك ، وحذار من تيار الهواء البارد.

متي يجب إستشارة الطبيب؟

١ – اتصلي بالطبيب فورا عندما يجد طفلك صعوبة مع كل تنفس ، ويتحرك القفص الصدري للداخل مع كل نفس.

٢- عندما تضرب شفتاه ولسانه إلى اللون الأزرق.

٣ – لو ساءت الأمور مع التهابات الجهاز التنفسي العلوي مثل الأنف أو الأذن أو الحنجرة.

ماذا سيفعل الطبيب؟

سيحوله الطبيب لأقرب مستشفى ، لإعطانه الأكسجين والمحاليل اللازمة لتعادل فقدان السوائل بسبب القيء ، ولو كانت هناك عدوى أو إصابة بكتيرية ؛ فإن الطبيب سوف يصف له المضاد الحيوي اللازم ، ولو كانت العدوى من فيروس فإن الطبيب سوف يوجهك إلى كيفية العناية بطفلك.

وعلاوة على ذلك:

– ضعي وسادة تحت رأس طفلك حتى يستطيع التنفس.

– حاولي أن يقلل طفلك مجهوده في اللعب والشقاوة حيث إن ذلك يزيد الأمر تأزما.

السابق
إفرازات صفراء من المهبل بدون رائحة ..علام تدل؟
التالي
تجربتي مع حبوب Aplefit لسد الشهية والتنحيف

اترك تعليقاً