صحة المرأة

تجربتي مع تحاميل منع الحمل

يوجد الكثير من وسائل منع الحمل الفعالة والتي تحتوي غالبها على هرموني الاستروجين والبروجيسترون الأمر الذي يمنع من خروج البويضة، لكن يجب عليك سيدتي أن تعلمي أن ما يناسبك من وسائل قد لا يناسب غيرك والعكس، لذلك عليك الذهاب إلى الطبيب المختص ومناقشته في كافة الوسائل بالإضافة إلى شرح الحالة الصحية الخاصة بك من أجل أن يساعدك في اختيار الوسيلة الفعالة المناسبة لك، والآن نحن على موعد مع التعرف على تجربتي مع تحاميل منع الحمل فتابعي معي.

ماهي تحاميل منع الحمل؟

تحاميل منع الحمل

تعتبر تحاميل منع الحمل من وسائل منع الحمل الآمنة والبسيطة التي يمكن إستخدامها قبل ممارسة الجماع بنصف ساعة من أجل تفادي الحمل ومنع عبور الحيوانات المنوية.

أنواع تحاميل منع الحمل

عيوب تحاميل منع الحمل

يوجد نوعان من تحاميل منع الحمل ومن بينهم:

  1. الأقراص الفوارة foaming
    هي عبارة عن أقراس توضع في المهبل بعد أن يتم بلها بقطرات من الماء قبل ممارسة العلاقة الحميمية بربع ساعة.
  2. اللبوس

وهو نوعان من بينهم الرغاوي وهو عبارة عن أنبوب يحتوي على رغاوي و معه أداة لتوزيعها داخل المهبل، أو الكريم الجيل وهو عبارة عن كريم جل مزود بإدارة بلاستيكية تسهل من وضعه بداخل المهبل، بالإضافة إلى وجود الرقائق وهي غشاء رقيق يذوب بمجرد الدخول إلى المهبل.

آلية عمل تحاميل منع الحمل

تحتوي هذه الوسائل على عددًا من المواد الكيميائية التي  تساهم في قتل الحيوانات المنوية و تجعلها غير قادرة على الحركة، وبالتالي لا تستطيع الوصول إلى الرحم، وهذا يمنع إلتقاء البويضة مع الحيوان المنوي ويضمن عدم حدوث الحمل.

اقرئي أيضا :  وصفات سحرية لتنظيف الرحم بدون أي أثار جانبية

تتميز تحاميل منع الحمل أنها وسيلة فعالة ومضمونة في منع الحمل بنسبة تصل إلى 90% لكن يجب أن يتم استخدامها ووضعها بطريقة صحيحة في المكان المخصص لها.

كيف تعمل تحاميل منع الحمل؟

تحاميل منع الحمل مميزات

تعمل تحاميل منع الحمل عن طريق إدخال التحاميل في المهبل قبل عملية الجماع بـ ربع ساعة ويجب عليكي التاكد اولا من تمام ذوبان التحاميل قبل البدء في العملية الجنسية حيث لا يسمح بالبدء في العملية الجنسية في حالة لم تكن التحاميل قد ذابت 100% و ذلك حتي نضمن انها قد قامت بوظيفتها وهي العمل علي حدوث انسداد في عنق الرحم مما يمنع مرور الحيوانات المنوية وبالتالي لا يحدث حمل.

ولكن عليكي سيدتي أن تراعي ان فترة عمل التحاميل هي ساعة فقط لذلك إذا قمتي بممارسة العلاقة الزوجية بعد اكثر من ساعة من أخذ التحاميل تكون التحاميل فقدت تأثيرها وبالتالي يكون هناك إمكانية لحدوث الحمل لذلك يجب أن تتم ممارسة العلاقة الزوجية في فترة أقل من ساعة من أخذ التحاميل.

مميزات تحاميل منع الحمل

مميزات تحاميل منع الحمل

تعد هذه التحاميل من وسائل منع الحمل المميزة للغاية وذلك للأسباب الآتية:

  • سهلة الإستخدام وتمتاز بسرعة فعاليتها حيث يبدأ تأثير التحاميل في فترة أقل من 15 دقيقة من إدخال التحاميل الي المهبل وكما ذكرنا مسبقا تستمر الفعالية لمدة ساعة .
  • لا تمثل أي عائق أثناء الجماع وبالتالي لا تمثل اي عدم ارتياحية للزوج.
  • تعتبر تحاميل منع الحمل وسيلة رخيصة الثمن لمنع الحمل الي جانب أمانها التام وعدم تسببها في حدوث نزيف أو أيا من الأعراض الجانبية للوسائل الأخري.
  • لا يوجد لها أي تأثير علي الصحة الجنسية للمرأة حيث انه بمجرد التوقف عن أخذها تحمل الأنثي بعكس وسائل منع الحمل الأخري مثل الأقراص الهرمونية والتي قد تحدث خلل في هرمونات جسم المرأة.
  • تعتبر تحاميل منع الحمل الوسيلة الأمن للأستخدام أثناء الرضاعة حيث انها لاتحتوي علي أي هرمونات هذا بالإضافة لمناسبتها التامة للسيدات التي يعانين من مشاكل صحية.
  • موجودة في الصيدليات حيث من السهل الحصول عليها من أقرب صيدلية.
اقرئي أيضا :  أكلات النفاس المفيدة .. تعرفي عليها

عيوب تحاميل منع الحمل

بالرغم من المميزات الكثيرة لتحاميل منع الحمل إلا أنه يجب الإنتباه والحذر من بعض العيوب لتحاميل منع الحمل، وهي:

  • علي عكس غالبية وسائل منع الحمل الأخري فـ تحاميل منع الحمل لاتمنع حدوث الأمراض الجنسية والمنقولة عبر العلاقة الجنسية.
  • تعمل علي زيادة الإفرازات المهبلية للمرأة نتيجة لذوبان التحاميل داخل المهبل وبذلك لاتستطيع السيدة الأستحمام مباشرة بعد ممارسة العلاقة الزوجية.
  • تحتوي تحاميل منع الحمل علي بعض المواد الكيميائية والتي قد تسبب حدوث حساسية أو حكة لدي بعض السيدات والرجال أيضا.
  • إمكانية الحمل: ولكن يحدث ذلك في حالة عدم الالتزام بالتعليمات الخاصة بالاستخدام ومواعيد استخدامها وموعد ممارسة الجماع.
  • عدم تلقائية العلاقة الجنسية: حيث أنه يجب أن يكون هناك تحضير مسبق للممارسة الحميمة حيث يجب الانتظار لمدة ربع ساعة قبل ممارسة الجنس.

ما هي مضاعفات تحاميل منع الحمل؟

استخدام تحاميل منع الحمل

قد يحدث بعض من الأثار الجانبية نتيجة استخدام التحاميل ومن بينها:

  • تهيج القضيب والمهبل
  • شعور بحرقة.
  • مشاكل وألم عند التبول.
  • إفرازات مهبلية ذات رائحة كريهة.
  • الإصابة بأعراض تحسس مثل طفح وحكة واحمرار.

إرشادات إستخدام تحاميل منع الحمل

وقبل إستخدام هذه التحاميل يجب إستشارة الطبيب المختص وإتباع هذه التعليمات:

  • وضعها في الثلاجة: وإستخدامها فور إخراجها من الثلاجة وذلك من أجل أن تكون في حالة صلبة ويسهل وضعها في المهبل.
  • عدم غسل المهبل بالصابون: أو أي مادة كيميائية قبل إستخدام هذه التحاميل وذلك من اجل الا تفقد هذه التحاميل فاعليتها.
  • إدخالها في وضع الإستلقاء: والإنتظار لفترة حتى تذوب حتى يتم التأكد من فاعليتها وكذلك يجب الانتظار ربع ساعة قبل ممارسة الجماع، مع الوضع في الاعتبار أن صلاحيتها ساعة واحدة
  • يفضل إستخدام واقي ذكري: وإختيار نوع جيد وذلك لزيادة الحماية من الأمراض الجنسية المنقولة عبر الجماع.
  • لا يجب إستخدامها مع وسائل منع حمل أخرى
اقرئي أيضا :  حبوب منع الحمل ياسمين

تجربتي في إستخدام تحاميل منع الحمل

  • تقول أحدى السيدات أنها كانت تعاني من النزيف مع استخدام اللوب وموانع منع الحمل الآخرى لكن مع استخدام تحاميل منع الحمل، لم تشعر بأي من الأثار الجانبية بالإضافة إلى رخيصة الثمن ومتوافرة بجميع الصيدليات.
  • تقول أخرى أنها وسيلة فعالة وآمنة خاصة مع السيدات اللاتي يعانين من بعض الأمراض المزمنة والتي لا تجدي معها وسائل منع الحمل الهرمونية الأخرى.

طرق اخرى لمنع الحمل

يوجد الكثير من وسائل وطرق منع الحمل التي تساعد بفاعلية كبيرة في منع الحمل لكن بشرط استخدامها بصورة صحيحة ومن بين طرق منع الحمل ما يلي:

  • الطرق الطبيعية: يوجد بعض الطرق التي كانت تستخدم قديمًا من أجل منع الحمل ومن بينها القذف الخارجي، بعيد عن المهبل وهي طريقة أمنة ولكنها ليست فعالة حيث أنه في بعض الحالات قد لا يستطيع الرجل السيطرة والتحكم في الأمر.
  • الطرق الهرمونية: تتم عن طريق إعطاء موانع الحمل الهرمونية والتي تتوافر بالعديد من الأشكال مثل حبوب جينيرا لمنع الحمل ولاصقات منع الحمل وكذلك الحقن والأجهزة الرحمية والحلقات المهبلية، لكن لكل وسيلة مميزات وعيوب حيث أنها في النهاية عبارة عن أدوية.
  • زرع الأجهزة: مثل الأجهزة التي تحقن داخل الرحم أو اللولب، وأعواد الهرمونات التي تزرع تحت الجلد وتحتوي على مركبات هرمونية يتم تحريرها بجرعات ثابتة على مدى عدة سنوات وهي طريقة فعالة لمنع الحمل لكن لها آثار جانبية عديدة.
  • الطرق الدائمة: وهي عبارة عن اللجوء إلى التعقيم الدائم عن طريق ربط قناة فالوب عند السيدات، أو قطع القنوات الدافقة عند الرجل، ولكن هذه الطرق يجب أن تتم تحت ضوابط طبية وشرعية.

السابق
تعرفي على أعراض الحمل قبل الدورة بعشرة ايام
التالي
تعرفي علي أفضل خلطة مجربة لتكثيف الشعر

اترك تعليقاً