تجربتي مع تحاميل منع الحمل

هناك العديد من وسائل منع الحمل الآمنة والبسيطة التي يمكن استخدامها بشكل مستمر ، ولكن يجب على النساء فهم الطرق المناسبة لتجنب الأذى، لذلك من خلال موقع المرأة العربية سوف نعرض جميع المعلومات اللازمة عن جميع التحاميل المهبلية الخاصة بمنع الحمل.

تجربتي مع تحاميل منع الحمل

  • بعد آخر مرة أنجبت فيها، استخدمت وسيلة منع الحمل داخل الرحم لمنع الحمل فأسقطتها وذهبت إلى الطبيب وأدخلتها مرة أخرى،
  • ثم أسقطتها مرة أخرى مما تسبب لي في نزيف داخلي للمرة الثالثة.
  • اضطررت إلى تناول موانع الحمل ونسيت تناولها ذات يوم، وأصبحت حاملاً لقد فوجئت وصدمت للغاية، خاصة أن طفلي لا يزال صغيراً ويحتاج إلى رعايتي ورعايتي.
  • رضيت بحكم الله تعالى فبعد أن أكملت بضعة أشهر من الحمل حتى أنجبت طفلي دون حوادث، بدأت أفكر في طريقة فعالة لمنع الحمل
  • دون التسبب في أي ضرر لجسدي إذا كنت أفكر في الحمل مرة أخرى لن يعيق الحمل.
  • ذات يوم جاءت أخت زوجي لزيارتنا لتبارك الطفل كانت تعمل طبيبة نسائية سألتها كيف تستخدم وسائل منع الحمل الآمنة والفعالة،
  • واقترحت أن أستخدم تحاميل مانعة للحمل (تحاميل) وأكدت لي أنه حل مثالي فهو يساعد على منع الحمل دون الإضرار بجسد الأنثى، ومقارنة بالطرق الأخرى فهذه طريقة آمنة.
  • قررت على الفور البدء في استخدام تحاميل الحمل، وفي الحقيقة بعد استخدامها لفترة لم أشعر بأي أعراض أو آثار جانبية غير ذلك، فهي تباع للجميع بسعر مناسب في جميع الصيدليات.
  • بناءً على تجربتي مع اللبوسات المانعة للحمل، أوصي كل امرأة تبحث عن وسيلة آمنة وفعالة لمنع الحمل باستخدامها للحصول على أفضل ضمان ونتائج فعالة.

اضرار تحاميل منع الحمل

  • تختلف تحاميل منع الحمل عن معظم وسائل منع الحمل الأخرى وقد تنشر العديد من الأمراض المنقولة جنسياً من خلال الاتصال الجنسي.
  • تساعد تحاميل منع الحمل على زيادة كمية الإفرازات المهبلية غير المستحبة عند النساء لأنها تذوب في المهبل وتمنع المرأة من الاستحمام مباشرة بعد الزواج.
  • تحتوي تحاميل منع الحمل على الكثير من المواد الكيميائية التي يمكن أن تسبب للمرأة أعراض الحساسية والحكة في الأعضاء التناسلية لدى الرجال والنساء.
  • قد يؤدي عدم اتباع التعليمات والتعليمات بشكل صحيح إلى الحمل.
  • تحاميل منع الحمل تجعل الجماع ليس عفويًا، لأنه عليك الانتظار ربع ساعة أو نصف ساعة لممارسة الجنس.
  • في بعض الأحيان، قد تسبب تحميلة منع الحمل مشاكل مختلفة وألمًا عند التبول، وإحساسًا قويًا بالحرقان.

أنواع تحاميل منع  الحمل

  • هناك نوعان رئيسيان من تحاميل منع الحمل وهما كالتالي:

أولا: الأقراص الفوارة

  • أقراص منع الحمل الفوارة عبارة عن مجموعة من الأقراص الصغيرة التي تنقع في قطرات صغيرة من الماء قبل ربع ساعة على الأقل من الجماع وتوضع في المهبل.

الثاني: اللبوس

  1. يتم التعبير عن التحاميل في شكلين على النحو التالي:
  2. الشكل الأول من التحاميل هو أنبوب يحتوي على رغوة، وعادة ما يكون مع قضيب لتوزيعه جيدًا في المهبل.
  3. الشكل الثاني من التحاميل هو الكريم وعادة ما يكون بأداة بلاستيكية لتسهيل دخوله إلى المهبل.
  4. بالإضافة إلى ذلك، تكون التحاميل على شكل رقائق تذوب تمامًا بمجرد دخولها المهبل.

أفضل أنواع تحاميل منع الحمل

أولًا: تحاميل نوكسينول (Noxinol)  لمنع الحمل

تستخدم تحاميل النوكسينول لمنع الحمل ولن تؤثر سلبًا على صحة المرأة خاصة أثناء الرضاعة الطبيعية بالإضافة إلى ذلك، فإن التوقف عن تناوله لن يؤثر على إمكانية الحمل مرة أخرى في المستقبل ووظائفه هي:

  • تساعد تحاميل النوكسينول على منع الحيوانات المنوية من الوصول إلى الرحم لتخصيب البويضات.
  • سوف تخلق رغوة في المهبل بعد الاستخدام، مما يعيق الحيوانات المنوية عند وصولها إلى البويضة.
  • تحتوي تحاميل النوكسينول على بعض المواد الكيميائية التي تقتل الحيوانات المنوية.
  • تحاميل النوكسينول ليست فعالة بنسبة 100٪، وعادة ما تحتاجين إلى استخدام طريقة أخرى لمنع الحمل.

ثانيًا: تحاميل تو نايت (To night) لمنع الحمل

تحتوي التحاميل الليلية على نفس المكونات النشطة مثل تحاميل Noxinol والتي تساعد على منع الحيوانات المنوية من الوصول إلى البيض ولكنها ليست فعالة مثل موانع الحمل الفموية والتحميلة الليلة تعمل مثل هذا:

  • تمنع التحميلة لمدة ليلتين الحيوانات المنوية من الوصول إلى البويضة وبالتالي تعطل عملية الإخصاب.
  • تساعد التحاميل الليلية في قتل العديد من الفطريات المعدية في المهبل، مثل الكلاميديا.
  • تساعد التحاميل ذات الليلتين على التخلص من الالتهابات المهبلية الناتجة عن الالتهابات الفيروسية مثل الهربس والإيدز.

ثالثًا: تحاميل Pharmatex لمنع الحمل

بالإضافة إلى الاعتماد على اللولب الرحمي يمكن أيضًا استخدام تحاميل Pharmatex لمنع الحمل، لأن المعدل الفعال لتحاميل Pharmatex هو حوالي 70٪ فقط، وهي من أهم المواد التي تساعد على تنظيف المهبل ويتم استخدامها في ما يلي مواقف:

  • تساعد تحاميل Pharmatex في تقليل فرصة الحمل غير المقصود.
  • يتسبب في قطع رأس الحيوانات المنوية عن أجسامهم وبالتالي لا يتسبب في حدوث إخصاب.
  • تشكل تحاميل Pharmatex غشاءً على عنق الرحم لمنع الحيوانات المنوية من المرور عبر البويضة.

رابعًا: تحاميل نوجرافيدا (No Gravida)

لا تعد تحاميل Gravida من أكثر وسائل منع الحمل شيوعًا ولكنها لا تعتبر وسيلة فعالة ومضمونة تمامًا لذلك عادة ما تحتاج إلى استخدامها مع وسائل منع الحمل الأخرى، وتأثيراتها على النحو التالي:

  • تساعد تحميلة No Gravida على تكوين رغوة في مهبل المرأة، مما يمنع الحيوانات المنوية من دخول البويضة للتخصيب.
  • لا تحتوي تحاميل Gravida على مواد فعالة تقتل الحيوانات المنوية وتسبب موت الحيوانات المنوية وتجعل البويضات عقيمة.

يوجد الكثير من وسائل منع الحمل الفعالة والتي تحتوي غالبها على هرموني الاستروجين والبروجيسترون الأمر الذي يمنع من خروج البويضة، لكن يجب عليك سيدتي أن تعلمي أن ما يناسبك من وسائل قد لا يناسب غيرك والعكس، لذلك عليك الذهاب إلى الطبيب المختص ومناقشته في كافة الوسائل بالإضافة إلى شرح الحالة الصحية الخاصة بك من أجل أن يساعدك في اختيار الوسيلة الفعالة المناسبة لك، والآن نحن على موعد مع التعرف على تجربتي مع تحاميل منع الحمل فتابعي معي.

ماهي تحاميل منع الحمل؟

تحاميل منع الحمل

تعتبر تحاميل منع الحمل من وسائل منع الحمل الآمنة والبسيطة التي يمكن إستخدامها قبل ممارسة الجماع بنصف ساعة من أجل تفادي الحمل ومنع عبور الحيوانات المنوية.

أنواع تحاميل منع الحمل

عيوب تحاميل منع الحمل

يوجد نوعان من تحاميل منع الحمل ومن بينهم:

الأقراص الفوارة foaming

هي عبارة عن أقراس توضع في المهبل بعد أن يتم بلها بقطرات من الماء قبل ممارسة العلاقة الحميمية بربع ساعة.

اللبوس

وهو نوعان من بينهم الرغاوي وهو عبارة عن أنبوب يحتوي على رغاوي و معه أداة لتوزيعها داخل المهبل، أو الكريم الجيل وهو عبارة عن كريم جل مزود بإدارة بلاستيكية تسهل من وضعه بداخل المهبل، بالإضافة إلى وجود الرقائق وهي غشاء رقيق يذوب بمجرد الدخول إلى المهبل.

آلية عمل تحاميل منع الحمل

تحتوي هذه الوسائل على عددًا من المواد الكيميائية التي  تساهم في قتل الحيوانات المنوية و تجعلها غير قادرة على الحركة، وبالتالي لا تستطيع الوصول إلى الرحم، وهذا يمنع إلتقاء البويضة مع الحيوان المنوي ويضمن عدم حدوث الحمل.

تتميز تحاميل منع الحمل أنها وسيلة فعالة ومضمونة في منع الحمل بنسبة تصل إلى 90% لكن يجب أن يتم استخدامها ووضعها بطريقة صحيحة في المكان المخصص لها.

كيف تعمل تحاميل منع الحمل؟

تعمل تحاميل منع الحمل عن طريق إدخال التحاميل في المهبل قبل عملية الجماع بـ ربع ساعة ويجب عليكي التاكد اولا من تمام ذوبان التحاميل قبل البدء في العملية الجنسية حيث لا يسمح بالبدء في العملية الجنسية في حالة لم تكن التحاميل قد ذابت 100% و ذلك حتي نضمن انها قد قامت بوظيفتها وهي العمل علي حدوث انسداد في عنق الرحم مما يمنع مرور الحيوانات المنوية وبالتالي لا يحدث حمل.

ولكن عليكي سيدتي أن تراعي ان فترة عمل التحاميل هي ساعة فقط لذلك إذا قمتي بممارسة العلاقة الزوجية بعد اكثر من ساعة من أخذ التحاميل تكون التحاميل فقدت تأثيرها وبالتالي يكون هناك إمكانية لحدوث الحمل لذلك يجب أن تتم ممارسة العلاقة الزوجية في فترة أقل من ساعة من أخذ التحاميل.

مميزات تحاميل منع الحمل

تعد هذه التحاميل من وسائل منع الحمل المميزة للغاية وذلك للأسباب الآتية:

  • سهلة الإستخدام وتمتاز بسرعة فعاليتها حيث يبدأ تأثير التحاميل في فترة أقل من 15 دقيقة من إدخال التحاميل الي المهبل وكما ذكرنا مسبقا تستمر الفعالية لمدة ساعة .
  • لا تمثل أي عائق أثناء الجماع وبالتالي لا تمثل اي عدم ارتياحية للزوج.
  • تعتبر تحاميل منع الحمل وسيلة رخيصة الثمن لمنع الحمل الي جانب أمانها التام وعدم تسببها في حدوث نزيف أو أيا من الأعراض الجانبية للوسائل الأخري.
  • لا يوجد لها أي تأثير علي الصحة الجنسية للمرأة حيث انه بمجرد التوقف عن أخذها تحمل الأنثي بعكس وسائل منع الحمل الأخري
  • مثل الأقراص الهرمونية والتي قد تحدث خلل في هرمونات جسم المرأة.
  • تعتبر تحاميل منع الحمل الوسيلة الأمن للأستخدام أثناء الرضاعة
  • حيث انها لاتحتوي علي أي هرمونات هذا بالإضافة لمناسبتها التامة للسيدات التي يعانين من مشاكل صحية.
  • موجودة في الصيدليات حيث من السهل الحصول عليها من أقرب صيدلية.

عيوب تحاميل منع الحمل

بالرغم من المميزات الكثيرة لتحاميل منع الحمل إلا أنه يجب الإنتباه والحذر من بعض العيوب لتحاميل منع الحمل، وهي:

  • علي عكس غالبية وسائل منع الحمل الأخري فـ تحاميل منع الحمل لاتمنع حدوث الأمراض الجنسية والمنقولة عبر العلاقة الجنسية.
  • تعمل علي زيادة الإفرازات المهبلية للمرأة نتيجة لذوبان التحاميل داخل المهبل وبذلك لاتستطيع السيدة الأستحمام مباشرة بعد ممارسة العلاقة الزوجية.
  • تحتوي تحاميل منع الحمل علي بعض المواد الكيميائية والتي قد تسبب حدوث حساسية أو حكة لدي بعض السيدات والرجال أيضا.
  • إمكانية الحمل: ولكن يحدث ذلك في حالة عدم الالتزام بالتعليمات الخاصة بالاستخدام ومواعيد استخدامها وموعد ممارسة الجماع.
  • عدم تلقائية العلاقة الجنسية: حيث أنه يجب أن يكون هناك تحضير مسبق للممارسة الحميمة حيث يجب الانتظار لمدة ربع ساعة قبل ممارسة الجنس.

ما هي مضاعفات تحاميل منع الحمل؟

قد يحدث بعض من الأثار الجانبية نتيجة استخدام التحاميل ومن بينها:

  • تهيج القضيب والمهبل
  • شعور بحرقة.
  • مشاكل وألم عند التبول.
  • إفرازات مهبلية ذات رائحة كريهة.
  • الإصابة بأعراض تحسس مثل طفح وحكة واحمرار.

إرشادات إستخدام تحاميل منع الحمل

وقبل إستخدام هذه التحاميل يجب إستشارة الطبيب المختص وإتباع هذه التعليمات:

  • وضعها في الثلاجة: وإستخدامها فور إخراجها من الثلاجة وذلك من أجل أن تكون في حالة صلبة ويسهل وضعها في المهبل.
  • عدم غسل المهبل بالصابون: أو أي مادة كيميائية قبل إستخدام هذه التحاميل وذلك من اجل الا تفقد هذه التحاميل فاعليتها.
  • إدخالها في وضع الإستلقاء: والإنتظار لفترة حتى تذوب حتى يتم التأكد من فاعليتها وكذلك يجب الانتظار ربع ساعة قبل ممارسة الجماع، مع الوضع في الاعتبار أن صلاحيتها ساعة واحدة
  • يفضل إستخدام واقي ذكري: وإختيار نوع جيد وذلك لزيادة الحماية من الأمراض الجنسية المنقولة عبر الجماع.
  • لا يجب إستخدامها مع وسائل منع حمل أخرى

تجربتي في إستخدام تحاميل منع الحمل

  • تقول أحدى السيدات أنها كانت تعاني من النزيف مع استخدام اللوب وموانع منع الحمل الآخرى لكن مع استخدام تحاميل منع الحمل،
  • لم تشعر بأي من الأثار الجانبية بالإضافة إلى رخيصة الثمن ومتوافرة بجميع الصيدليات.
  • تقول أخرى أنها وسيلة فعالة وآمنة خاصة مع السيدات اللاتي يعانين من بعض الأمراض المزمنة
  • والتي لا تجدي معها وسائل منع الحمل الهرمونية الأخرى.

طرق اخرى لمنع الحمل

يوجد الكثير من وسائل وطرق منع الحمل التي تساعد بفاعلية كبيرة في منع الحمل لكن بشرط استخدامها بصورة صحيحة

ومن بين طرق منع الحمل ما يلي:

  • الطرق الطبيعية: يوجد بعض الطرق التي كانت تستخدم قديمًا من أجل منع الحمل ومن بينها القذف الخارجي،
  • بعيد عن المهبل وهي طريقة أمنة ولكنها ليست فعالة
  • حيث أنه في بعض الحالات قد لا يستطيع الرجل السيطرة والتحكم في الأمر.
  • الطرق الهرمونية: تتم عن طريق إعطاء موانع الحمل الهرمونية والتي تتوافر بالعديد من الأشكال
  • مثل حبوب جينيرا لمنع الحمل ولاصقات منع الحمل وكذلك الحقن والأجهزة الرحمية
  • والحلقات المهبلية، لكن لكل وسيلة مميزات وعيوب حيث أنها في النهاية عبارة عن أدوية.
  • زرع الأجهزة: مثل الأجهزة التي تحقن داخل الرحم أو اللولب، وأعواد الهرمونات التي تزرع تحت الجلد
  • وتحتوي على مركبات هرمونية يتم تحريرها بجرعات ثابتة على مدى عدة سنوات
  • وهي طريقة فعالة لمنع الحمل لكن لها آثار جانبية عديدة.
  • الطرق الدائمة: وهي عبارة عن اللجوء إلى التعقيم الدائم عن طريق ربط قناة فالوب عند السيدات،
  • أو قطع القنوات الدافقة عند الرجل، ولكن هذه الطرق يجب أن تتم تحت ضوابط طبية وشرعية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *