صحة المرأة

تجربتي مع حبوب فيمارا والدورة

إن الدورة الشهرية من أهم الأمور التي تشغل خاطر كل فتاة قبل وبعد الزواج وذلك لما يترتب عليها من مشاكل وأمراض إن لم تنتظم أو عانت منها في أي شيء، لذا يجب على كل فتاة معرفة ماهية الدورة وحتمية انتظامها لتعيش في صحة وسلامة .

الدورة الشهرية تمثل معظم حياة المرأة فهي عبارة عن تغير مستمر ومنتظم في الهرمونات والتي من مهامها قدرة الفتاة على الإنجاب أم عدم القدرة والدخول في مشاكل جسمانية مرضية أخرى.

ماهي الدورة الشهرية؟

دورة شهرية

هو عبارة عن ذلك التغير الهرموني الذي يحدث كل 28 يوم من أجل إنتاج إحدى بويضات المبيض بغرض إخصابها وحدوث الحمل في رحم الأنثى.

ماهي الهرمونات المشاركة في الدورة الشهرية؟

الدورة الشهرية

  • أشهرهم هرموني الأنوثة الإستروجين والبروجيستيرون.
  • مهمة الاستروجين الأساسية هي إنتاج ونمو ونضج احد البويضات بمساعدة هرمون ال S.H وفي حالة عدم حدوث إخصاب وحمل يعمل الإستروجين على انقباض الرحم وحدوث الحيض.
  • أما البروجيستيرون فمهمته في حالة حدوث حمل هي الحفاظ على الجنين وهدوء الرحم لكي لا ينقبض ويطرد الجنين مسببا إجهاض.
  • تبدأ الدورة من سن البلوغ وتنتهي في سن اليأس.
  • تبدأ الدورة من أول يوم الحيض وتنتهي ببداية الحيض التالي وهي عادة تحدث في 28 يوم .
  • هناك بعض الاضطرابات التي تحدث خلالها منها طبيعي ومنها غير ذلك ويجب استشارة الطبيب حين وجودها.
اقرئي أيضا :  اضطراب الدورة الشهرية بعد الولادة أسباب وطرق العلاج

ماهي فترات الدورة الشهرية؟

دورة

  1. فترة الحيض وهي فترة نزول الطمث نتيجة عدم حدوث حمل وتحدث تحت تأثير هرمون الاستروجين والذي يعمل على انقباض الرحم مما يصاحبه بعض الآلام والمغص، كما أنه نتيجة نزول الحيض قد يحدث اصفرار للون البشرة أو بهتان للوجه نتيجة فقدان كمية الدم أثناء الحيض.
  2. الطور الجريبي وهي أولى المراحل بعد الحيض ويتم فيها تكوين ونمو جريبات بداخل البويضة حتى نضج أحدهم والتي تستعد للخروج من المبيض، يحدث ذلك تحت تأثر هرمون ال الهرمون المحفز لنمو الجريبات(S.H) .
  3. التبويض : وهي الفترة التي يحدث فيها خروج البويضة الناضجة من المبيض إلى قناة فالوب ومنها للرحم مستعدة إما للإخصاب من الحيوان المنوي أو الخروج مع الحيض.
  4. الجسم الأصفري : وهو الجريب التي خرجت منه البويضة الناضجة والذي بدوره يبدأ بإفراز كمية كبيرة من البروجيستيرون وبعض الاستروجين وذلك إذا لم تخصيب البويضة الناضجة في حالة الحمل، أما في حالة عدم الحمل فإن الجسم الأصفر يتلاشى تدريجيا لتبدأ الدورة الشهرية من جديد.

بعض التغيرات الجسمانية التي تحدث أثناء الدورة

عدم انتظام الدورة الشهرية

  1. تقلصات وآلام بالبطن خاصة في منطقة الرحم.
  2. إسهال أو إمساك من شخص لآخر.
  3. القلق والإرهاق.
  4. الأرق والتعب الجسماني.
  5. احتباس السوائل في الجسم مما يزيد من وزن الجسم مؤقتا حتى نزول الحيض ويزداد مع زيادة تناول الموالح والسكريات.
  6. صداع وآلام بالظهر ودوار وإعياء.
  7. تغير في الشهية .
  8. السلوك العدواني والنرفزة والغضب لأشياء تافهة.
  9. الاكتئاب والشعور بالحزن، والانطواء وحب العزلة.

الاضطرابات الشائعة والطبيعية أثناء الدورة

مشاكل الدورة الشهرية

  • التقلصات ومغص البطن خصوصا عند الرحم وذلك أثناء الحيض وذلك بسبب الاستروجين المسبب لانقباض الرحم لخروج الحيض.
  • عسر الطمث الثانوي.
  • عدم انتظام الدورة الشهرية فقد تأتي في مدة أقل من 28 يوم وحتى 20 يوم وقد تأتي على أكثر من 28 قد تصل ل 40 يوم ولعدم الإنتظام عدة أسباب .

أسباب عدم انتظام الدورة الشهرية

دورتي الشهرية

  • مشاكل مرضية كأمراض الغدة الدرقية.
  • مشاكل المبايض من تكيسات المبايض وفشل المبيض المبكر وغيرها.
  • الضغوط النفسية والقلق والتوتر المستمر.
  • بعض الأمراض المزمنة كمرض السكري ومرض السمنة.
  • التهابات الحوض أو الكسر في منطقة الحوض.
  • اضطرابات الأكل أو عدم انتظام مواعيد تناول الطعام.
  • تناول بعض الأدوية مثل أدوية الصرع والاكتئاب وغيرها.
  • في حالات طبيعية قد تنقطع الدورة أو تغيب لفترة مؤقتة كالحمل والرضاعة.
  • النزيف الشديد في فترة الحيض او مايطلق عليه غزارة الطمث قد تجعل الدورة غير منتظمة.
  • خمول المبايض .
اقرئي أيضا :  تجربتي مع الحقن المجهري بالتفصيل .. تعرفي عليها

خمول المبايض ووسائل علاجها

خمول المبايض

يعاني كثير من السيدات في أيامنا هذه من مشكلة خمول المبايض أو كسلها وهذه المشكلة الأساسية في عدم حدوث الحمل عند هؤلاء السيدات، لذلك كان لزاما حل تلك المشكلة حتى يستطيعوا الإنجاب.

ومن أهم علاج مشكلة خمول المبايض وكسلها عن أداء وظيفتها هي حبوب فيمارا والتي تعالج تلك المشكلة بسرعة تامة وتعمل على تسريع الحمل.

حبوب فيمارا  والدورة

اقراص فيمارا

المادة الفعالة لهذا المنتج هي ليترازول المسؤولة عن علاج ضعف التبويض أو كسل المبايض عن أداء وظائفها ومن ثم يحدث التبويض وتزداد فرص حدوث الحمل بسرعة.

دواعي الاستخدام لحبوب فيمارا

حبوب فيمارا

  • في حالات ضعف التبويض وتلك الحالات تحدد من قبل الطبيب بعد الكشف بالأجهزة المخصصة ومنها السونار لتحديد نشاط المبيض والرحم.
  • في حالة تليف الرحم أو حدوث أورام في الرحم للتقليل منها.
  • يستخدم لعلاج حالات تكيسات المبايض .
  • يستخدم في خفض معدل هرمون الاستروجين مما يقلل من خطر الإصابة بالأورام كأورام الثدي.

كيفية الاستخدام:

  • تحت إشراف الطبيب الخاص هو المسئول عن تحديد الجرعة على حسب الحالة.
  • تناول 2 ونصف مللي جرام  من الدواء \مرة واحدة يوميا أو حسب إرشادات الطبيب المعالج.
  • يمكن تناوله بأي وقت في اليوم وليس له علاقة بالطعام مثل باقي الأدوية، مع الحرص على إبعاد هذه الحبوب عن الأطفال لخطورتها الشديدة وسميتها عليهم.
  • تناول الحبوب عن طريق الفم، ويجب شرب كمية وفيرة من الماء بعده حتى يعمل على سرعة أدائه.
  • يجب حفظ الدواء في درجة حرارة الغرفة وإبعاده عن مصادر الحرارة .
  • لا يجب حفظ الدواء فالثلاجة فدرجة الحرارة المنخفضة تقلل من جودة الدواء وفعاليته.
  • قم باستشارة طبيبك أولا للتأكد من حالتك ونصحك باللازم حتى لا تضر صحتك.
اقرئي أيضا :  حساب نوع الجنين بالارقام .. تعرفي علي الطريقة

تجربتي مع حبوب فيمارا  والدورة

فيمارا

كنت أعاني من تكيسات المبايض ونصحتني الطبيبة المختصة بإستخدام حبوب فيمارا وأخبرتني أنها أفضل من الكلوميد وما تسبب حدوث تكيسات و كنت أخذ قبلها حبوب جينيرا وهي حبوب تنظم الدورة أخذتها لمدة 60 يوم وبعدها بدأت في أخذ حبوب فيمارا من ثالث يوم للدورة الشهرية بمعدل كل يوم حبتين وكنت أستخدمها بالتوازي مع الأبر التفجيرية وكذالك الحقن المنشطة والأن أنا حامل والحمدلله

محاذير استخدام حبوب فيمارا

  • عند وجود حساسية لأحد المواد الفعالة في هذا المنتج رغبة في إبقاء الصحة العامة السليمة.
  • يمنع في حالة الحمل أو الرضاعة فله أخطار كبيرة على الجنين فقد يسبب تشوهات خلقية عديدة أو أمراض للطفل الرضيع بعد أخذه في اللبن.
  • يمنع تناوله مع بعض الأدوية الخاصة مثل دواء تاموكسيفين وأيضا دواء يتروزول وذلك لحدوث تفاعلات بين النوعين مسببا نتائج غير مرضية .

الآثار الناتجة عن استخدام حبوب فيمارا

ليست كل الحالات المستخدمة لحبوب فيمارا قد تصاب بتلك الأعراض وإنما نسبة ضئيلة جدا قد تصاب بأحد هذه الأعراض بعد تناوله هذا الدواء ومنها:

  • الطفح الجلدي أو الحساسية بالجلد.
  • الخمول والشعور بالإرهاق.
  • الإصابة بالدوخة الشديدة.
  • تورم منطقة الأصابع واليدين.
  • الزيادة الملحوظة في الوزن.
  • الإصابة بآلام المفاصل والعضلات.
  • التعرق الشديد أثناء الليل.
  • التورم في الوجه خاصة عند العين والشفتين.
  • عدم القدرة على التنفس والإحساس بالضيق والتعب.
  • الشعور بالغثيان، أو التقيؤ.
  • زيادة حرارة الجسم والإحساس بالسخونة.

لا داعي للخوف من تلك الآثار فالقليل فقط من يعاني منها ولكن يجب الحذر واستشارة الطبيب قبل استخدامه، وعند ظهور أي من تلك الآثار الجانبية عليك التوقف من تناوله واستشارة طبيبك ثانية.

السابق
كل ما يخص أمبولات الو إيفا بالصبار للشعر
التالي
قطرة أرتيلاك …أحسن قطرة لجفاف العين

اترك تعليقاً