صحة المرأة

حبوب منع الحمل افضل ام اللولب  

حبوب منع الحمل افضل ام اللولب

حبوب منع الحمل افضل ام اللولب ، يرغب المتزوجين في تنظيم عملية الإنجاب أثناء الزواج، و يتطرقوا إلى البحث عن الوسائل المناسبة، وهل حبوب منع الحمل أفضل أم اللولب، ويتم تحديد الوسيلة المناسبة بناءً على عدة أمور هامة تختص بكل انثى على حدى.

حبوب منع الحمل افضل ام اللولب

من أشهر طرق منع الحمل من حيث الاستخدام هي الحبوب واللولب، لذا يتساءل العديد من السيدات حبوب منع الحمل افضل ام اللولب.

ولكي يتم تحديد الاجابة على هذا السؤال بدقة تامة، يتم التعرف على مميزات كل منهما والآثار السلبية لكل وسيلة.

أولاً: حبوب منع الحمل

  • تعمل حبوب منع الحمل على تنظيم عملية النسل، وذلك من خلال إضعاف الخصوبة عند المرأة.
  • حيث تحتوي على هرموني البروجسترون والاستروجين.
  • وقد تم استخدامها في ستينات القرن الماضي، ووصل عدد مستخدميه حوالي مائة مليون سيدة في جميع أنحاء العالم.
  • يتم تناول تلك الحبوب عن طريق الفم، ويجب الالتزام التام بمواعيد تناولها، فإذا مضت 12 ساعة كاملة دون تناولها فإنه يحتمل حدوث حمل.
  • أهم ما يميز هذه الحبوب هو أنها لا تمنع حدوث الجماع.
  • وتعمل على منع الإصابة بحدوث التهابات في منطقة الحوض.
  • كما تساهم في تخفيف حب الشباب، وتمنع احتمالية حدوث تكيس بالمبايض، أو أورام الثدي، وتحمي من الإصابة بسرطان الرحم.
  • عند الالتزام بتناول تلك الحبوب بصورة مستمرة فإنه لا يحدث حمل إلا بنسبة 0.3٪ فقط، وتتعدد أنواع حبوب منع الحمل.
  • لذلك يجب استشارة الطبيب لاختيار النوع المناسب لطبيعة الجسم وهرموناته وغير ذلك من العوامل التي يتم تحديد نوع الحبوب بناءً عليها.
  • كما أن بعض الأدوية تتفاعل مع حبوب منع الحمل مما يقلل من فعاليتها أو قد يعمل على نزول دم بصورة مفاجئة.
  • وهذه الأدوية مثال الفينيتوين والريفامبيسين و الكاربامازيبين و الباربيتورات.

الأعراض الجانبية لحبوب منع الحمل

لقد أثبتت الدراسات الحديثة أن استخدام حبوب منع الحمل قد قلص بحوالي 30٪ بين السيدات، وذلك بسبب الآثار الجانبية التي تحدثها وتتمثل هذه الآثار في التالي:

  • حدوث نزيف بشكل مفاجئ، وذلك بسبب حدوث تغير هرمونات الجسم.
  • زيادة وزن الجسم بصورة ملحوظة خاصةً منطقة الأرداف، بسبب احتباس الماء تحت الجلد.
  • غثيان بصورة مفاجئة مع حدوث هبوط في الدورة الدموية.
  • الشعور بآلام في الثدي.
  • الشعور بصداع.
  • اضطرابات في مواعيد الدورة الشهرية، وقد يمتنع نزولها لمدة كبيرة.
  • الشعور ببرود جنسي لدى بعض السيدات.
  • التأثير على البصر بشكل سلبي، بسبب حدوث سُمك لقرنية العين.
  • حدوث إضطرابات في الإفرازات المهبلية فقد تزيد أو تقل بصورة ملحوظة مما يؤدي إلى حدوث جفاف بمنطقة المهبل.
  • تقلبات في الحالة المزاجية بسبب تغير في الهرمونات.

 ثانياً: اللولب

تم استخدام اللولب حديثاً لمنع حدوث الحمل وذلك من خلال العمل على منع دخول الحيوان المنوي إلى البويضة، وتتعدد أنواعه فمنها ما يحتوي على الليفونورغيستريل أو على نحاس، ويأخذ اللولب شكل حرف T.

ويعتبر من أفضل الوسائل التي تتميز بفعاليتها على المدى البعيد ويمكن إزالته في أي وقت بسهولة ودون معاناة.

ويتم استخدامه لمن يعانون من الضغط المرتفع أو مشاكل في القلب، ويعتبر هو البديل الامثل للسيدات التي تعاني من الأنيميا او السكر او يعانين من وجود بطانة الرحم المهاجرة.

وينقسم اللولب إلى نوعين:

لولب نحاسي

  •  لا يؤثر على هرمونات الجسم يحتمل حدوث الحمل في وجوده بنسبة 8٪ فقط، كما أنه لا يؤثر على الجماع بشكل سلبي.
  • ويحمي منطقة الرحم من الإصابة بسرطان ويمكن تركه داخل الرحم لمدة تزيد عن تسع سنوات.
  • كما أنه يمكن التخلص منه في أي وقت وإزالته للإنجاب، وقد يحدث الحمل بعد إزالته بصورة سريعة ولا يستغرق وقت.

الآثار الجانبية:

  • الشعور بوجع في منطقة الظهر.
  • علاوة على الشعور ببعض التقلصات.
  • الاصابة بانيميا.
  • بعض الآلام أثناء عملية الجماع.

لولب هرموني

  • يقلل من آلام الطمث ويمنع حدوث الحمل بنسبة 98٪.
  • كما أنه يمنع حدوث نزيف، ومتاح استخدامه بعد الولادة بحوالي شهر ونصف.
  • ويمكن تركه في منطقة الرحم لمدة تزيد عن أربع سنوات.
  • ويحمي من الإصابة بإلتهابات المهبل أو سرطان بطانة الرحم.
  • ولا يؤثر على العملية الحنسية ومتاح إزالته في أي وقت.
  • ويتم الحمل بعد الازالة مباشرة ما لم توجد موانع.

الآثار الجانبية:

  • الشعور بوجع في منطقة الثدي.
  • توقف الحيض بعد أن يتم استخدامه بحوالى سنة.
  • الشعور بتقلبات في الحالة المزاجية.
  • آلام في منطقة الحوض.
  • ظهور حب الشباب على البشرة.
  • حدوث زيادة في الوزن.

أفضل وسيلة لمنع الحمل بدون أضرار

تبحث السيدات عن أفضل وسيلة لمنع الحمل بدون اضرار لمنع حدوث مضاعفات صحية ومشاكل وخيمة تؤثر على امكانية الحمل بعد ذلك.

وقد ذكر بعض الباحثين عن أفضل طريقة لمنع الحمل هو استخدام الزوج للواقي الذكري.

حيث  يعمل على منع حدوث الحمل بنسبة 98٪، كما أنه يحافظ على الزوجين من انتقال الأمراض عبر الجهاز التناسلي سواء الايدز والزهري او الالتهابات المهبلية.

كما أنه لا يؤثر على الجماع فهو مصنوع من مادة اللاتكس وتتعدد روائح ذلك الواقي ويتم تحديد الرائحة المناسبة بناء على رغبة كل شخص.

طرق طبيعية لمنع الحمل

تتعدد الطرق الطبيعية لمنع الحمل دون استخدام وسائل، وتتمثل تلك الطرق في التالي:

أولاً: طريقة الحساب

تعتمد طريقة الحساب على الامتناع عن حدوث جماع ايام التبويض كل شهر، وتختلف ايام التبويض من أنثى لأخرى ويتم تحديدها من خلال تحديد مواعيد الدورة الشهرية وعدد أيامها،وقد اثمرت تلك الطريقة بنتائج ناجحة تخطت نسبة 99٪.

ثانياً: الرضاعة الطبيعية

  • تعتمد فكرة الرضاعة الطبيعية على أن تقوم الأم بإرضاع طفلها مرة كل ثلاث ساعات فترة النهار.
  • إذ يتم إرضاعه مرة كل خمس ساعات في المساء مما يساهم ذلك بعد ذلك في منع إطلاق البويضة.
  • وقد نجحت تلك الطريقة مع العديد من السيدات لكنها لا تناسب الجميع.

ثالثاً: طريقة الانسحاب

تعتبر طريقة الانسحاب من اصعب الطرق لدى البعض حيث تعتمد تلك الطريقة على أن يقوم الزوج بإخراج العضو الذكري قبل أن يحدث قذف أثناء الجماع.

ومن هنا لا يتم قذف الحيوانات المنوية داخل الرحم، فبالتالي لا يحدث حمل وقد اثبتت هذه الطريقة فاعليتها لكن البعض لا يفضلها.

لانها تسبب اضطرابات مزاجية لدى الزوجين لعدم الوصول لمرحلة الإشباع لدى كل منهم اثناء الجماع.

وفي الختام فقد وضحنا في ذلك المقال الإجابة عن تساؤل هل حبوب منع الحمل افضل ام اللولب، علاوة على توضيح مميزات وعيوب كل وسيلة وكيفية اختيار الوسيلة الأنسب، كما وضحنا افضل طرق منع الحمل دون حدوث أضرار.

السابق
طرق علاج جلد الدجاجة في المؤخرة
التالي
طريقة سحرية لمنع الحمل بدون حبوب ولا لولب
إقرأ أيضا

اترك تعليقاً