أسرع طريقة للتعافي من ألام الولادة

من أهم الفترات في حياة النساء هي فترة الحمل، والتي تحمل الكثير من المعاناة والألم، ولكنها تحمل فرحة أيضاً، وانتظار للطفل الذي ينمو بداخلها، وانتظار ذلك الوقت بالكثير من الشوق والحب، ولكن في تلك الفترة تتحمل المرأة الكثير من ألام الولادة لتصل إلى تلك المرحلة الأخيرة وهي الولادة بأمان، كما أن الكثير من النساء يتساءلن عن أسرع طريقة للتعافي من ألام الولادة، وسوف يقوم موقع المرأة العربية بالرد على تلك الأسئلة المهمة.

أسرع طريقة للتعافي من ألام الولادة

  • يوجد العديد من النصائح التي تساعد على سرعة التعافي من آلام الولادة،
  • ومنها: لابد من الحصول على حمام دافئ بعد الولادة مباشرة، وذلك لتهدئة الجسم، والتخلص من الألم، والدماء العالقة بجسم المرأة.
  • لابد من إضافة زيت اللافندر أو النعناع لماء الحمام الدافئ، حتى يعمل على تهدئة الأعصاب بشكل كبير،
  • مع إضافة ملح الإبسوم، وهو يعمل على الاسترخاء والانتعاش وتخفيف آلام الولادة.
  • يستخدم الغيارت الطبية الجاهزة للتغيير على الجرح، كا يستخدم الغيارات بعد وضعها بفريزر الثلاجة للتخفيف من الآلام،
  • لابد من تناول الحليب البارد، وتناول الكثير من الخضروات والفواكه الطازجة والزبادي.
  • عدم القيام ببذل الكثير من المجهود داخل المنزل في تلك الفترة، كما أنه لابد من تناول العديد من الفيتامينات الطبيعية
  • والمعادن اللازمة والتي تساعد على تجنب الإصابة بالإمساك، واستشارة الطبيب المختص.
  • لابد من طهي وتخزين الأكلات في الثلاجة حتى لا يتم بذل مجهود في إعداد أي أطعمة،
  • كما أنه لابد من تناول الكثير من المياة، والينسون والنعناع والحلبة وذلك للتقليل من الآلام والحصول على الهدوء.
  • لابد من تجنب تناول الكثير من المسكنات، ولابد من البدء في المشي فوراً بعد الولادة،
  • حتى تساعد الحركة على سرعة التعافي والشفاء، وضرورة طلب الدعم النفسي ممن حولك مثل الزوج والأهل.

أسرع طريقة للتعافي من ألام الولادة وكيفية التعافي

أسرع طريقة للتعافي من ألام الولادة
أسرع طريقة للتعافي من ألام الولادة

فترة الحمل والولادة هي من أهم الفترات التي تمر بها السيدة، وهي من أعظم القدرات التي اختص بها الله سبحانه وتعالى السيدات وبالرغم من الألم الشديد الذي تتحمله السيدة خلال الولادة، إلا أنها تعد من أجمل اللحظات التي تمر عليها في حياتها خاصة بعد أن ترى جنينها لأول مرة ، لكن أكثر ما يشغل بال السيدة هو كيفية التعافي من ألم الولادة واستعادة النشاط والحيوية مرة أخرى من أجل الاعتناء بطفلها بصورة صحيحة.

20 نصيحة للتعافي السريع من ألام الولادة

افضل علاج لالام الولادة

  1. قومي بأخذ حمام دافئ بعد الولادة مباشرة للتخلص من الألم وتهدئة الجسم والتخلص من الدماء والأوساخ العالقة بك نتيجة عملية الولادة.
  2. عليك إضافة زيت اللافندر أو النعناع إلى ماء الحمام الدافئ مع إضافة ملح الإبسوم وذلك من أجل الحصول على الاسترخاء والانتعاش والتخفيف من ألم الجرح.
  3. يفضل استعمال الغيارات الطبية الجاهزة للتغير على الجرح، ويمكنك استخدام الغيارات بعد وضعها بالفليزر من أجل المساعدة في تسكين الألم.
  4. تناولي الحليب البارد وأكثري من تناول الخضروات والفاكهة الطازجة والزبادي وذلك من أجل زيادة عمل المعدة ومدك بالفيتامينات والمعادن اللازمة بالإضافة إلى تجنب الإصابة بالإمساك.
  5. لا تتردي في استشارة طبيبك أو طلب مسكن إذا كنت تعاني من ألم شديد.
  6. قومي بتجهيز وطهي العديد من الأطعمة وخزينها في الفريزر، حتى تستطيعين تناولها بسهولة بعد تسخينها من أجل تقليل الوقت والجهد عليك بعد الولادة.
  7. تناولي الكثير من المياه والمشروبات الدافئة مثل النعناع واليانسون والحلبة، من أجل تعويض فقد السوائل وزيادة إدرار الحليب لطفلك.
  8. ابدئي في المشي فوراً بعد الولادة حيث أن المشي والحركة يساعد في سرعة الشفاء من الجرح سواء في حالة الولادة الطبيعية أو القيصرية.
  9. لا حاجة لتناول الكثير من المسكنات بعد الولادة، ويمكن تناولها في حالة اللزوم.
  10. لا تثقلي على نفسك ولا تبذلي الكثير من الجهد، لذلك أطلبي الدعم النفسي من الأشخاص المحيطين بك
  11. مثل والدتك أو زوجك من أجل مساعدتك في طلبات المنزل والعناية بالطفل خاصة إذا كان الطفل الأول لك.
  12. استغلي فترات نوم المولود في الراحة والنوم ايضًا بجانبه حتي تستطيعي ان توفي بحاجات الطفل وتقديم العناية اللازمة له.

ابتعدي عن العصبية والقلق والتوتر،

  1. حيث أن هذه الأمور تسبب لك الإرهاق النفسي والبدني، لذلك هوني عليك الأمر فهي فترة بسيطة وسوف تعتادين على الأمر.
  2. احتفظي بجميع احتياجات المولود بالقرب منك وقومي بتجهيز صندوق معين لوضع البامبرز والحليب و الغيارات و الأدوية الخاصة بالطفل به حتى لا تضطري إلى القيام والبحث عنها دائمًا.
  3. اهتمي بالتغذية الصحية التي تمدك بكل ما تحتاجين إليه من معادن وفيتامينات وبروتينات
  4. وابتعدي عن الأكل كثير الدسم، وكذلك شرب المشروبات عالية السعرات الحرارية مثل الحلبة والعسل والسمن فهي لن تفيدك، بل سوف تكتسبين المزيد من الوزن.
  5. استعملي الوسائد المفرغة المخصصة من اجل تقليل الألم خاصة بعد الولادة الطبيعية قومي بسؤال الطبيب عنها.
  6. اعتني جيدًا بمنطقة الجرح وعليك تطهير الجرح بصورة مستمرة، مع توفير الدعم اللازم للبطن لذلك اختاري الوضعية الصحيحة دائمًا.
  7. اختاري وضعية الرضاعة الطبيعية المناسبة لك والتي تجنبك الإحساس بالتعب واطلبي المساعدة.
  8. قومي بوضع مضخة الثدي وعمل كمادات دافئة على الثدي واحرصي على إرضاع الطفل بصورة مستمرة لتجنب الإصابة بتحجر الثدي.
  9. إذا عانيت من مشكلة اكتئاب ما بعد الولادة عليك الخروج من هذا المود بسرعة واختلطي مع الآخرين وتجنبي الوحدة.
  10. اخيرًا استمتعي بطفلك وقومي بقضاء وقت سعيد جدًا معه بعيدًا عن القلق والتوتر من المسؤولية.

ما يمنحك عزماً ونشاطا بعد الولادة

الإنجاب عمل شاق جداً. بعده قد تكونين مجهده تماما, حتى لو كنت تشعرين “بنشوة” ما بعد الولادة. لذا تقبلي أي مساعدة قد تقدم لك من الاهل و ألاقارب والأصدقاء, لأنك سوف تحتاجين إلى المحافظة على كل طاقتك من أجل الأسابيع القادمة الحاملة معها ليالي من القلق و مشقة الرضاعه .

إذا كنت ستبقى في المستشفى أكثر من يوم واحد, فمن المحتمل ألا يكون الطعام الذي سيقدم لك هو الطعام الذي سيساعدك على التعافي بسرعه أو تعزيز طاقتك لذا عليكى ان تطلبي من عائلتك وأصدقائك أن يجلبوا لك بعض الوجبات الخفيفة الصحية لتساعدك على التعافى. فالفاكهة الطازجة واللوز وبذور اليقطين (القرع) وبذور دوار الشمس والكايك بزبدة المكسرات والسلطة أو الحمص والجزر وعروق الكرفس و الخضراوات مثلاً أطعمة ستزودك بالعناصر الغذائية المهمه لصحتك.

وعندما تعودين إلى المنزل لا تقومى بالتنظيف أو الطبخ فأنت بحاجة للمحافظة على طاقتك من أجل التعافي من آلام الولادة ومن أجل الاعتناء بطفلك فعليكى بأخذ قسط من الراحه و يجب تناول الأغذيه الغنيه بالبروتينات و الفيتامينات الهامه لكى و لطفلك.

إذا كنت ترضعين طفلك طبيعيا  فهذا يعني أنك بحاجة إلى استهلاك 500 وحدة حرارية باليوم زيادة عن المطلوب (أي أكثر من 25 بالمائة مما كنت تتناولينه قبل الحمل). إذن عليك أن تتأكدي بأنك تتناولين الطعام بانتظام وبشكل جيد و صحى. والآن بعدما انجبت طفلك سيظل غذاؤك ضرورياً لتغذيتك وتغذية طفلك. وعليك أن تشربي كمية كبيرة من الماء والسوائل وأن تنعمي بقسط وافر من الراحة فإذا أصبت بالجفاف أو أرهقت كثيراً أو تعبت زيادة عناللزوم فسيتأثر حليبك سلباً فيقل إدراره. بما أن طفلك سيوقظك ليلاً ونومك سيتقطع, عليك أن تأخذي قيلولة أثناء النهار لتعوضي على مافاتك من النوم.

ساعدي نفسك على التعافى بسرعة

  • تتطلب الولادة جهداً جسدياً كبيراً فإذا كانت ولادتك طبيعية فمن المحتمل أنك تشعرين بالألم خاصة إذا ما كنت قد تعرضت لبعض التمزقات
  • أو كان لديك بعض القطب. أما إذا كانت ولادتك قيصرية فتذكري أن عليك التعافي من جراحة كبيرة
  • وأن أمامك ستة إلى ثمانية أسابيع قبل أن تعودي إلى نشاطاتك العادية كقيادة السيارة أو رفع و
  • حمل الأشياء الثقيله. غير أن الحصول على العناصر الغذائية الصحيحة سيسرع عملية شفائك بشكل صحيح.
  • لذا عليك أن تستمري في استهلاك النظام الغذائي الصحي الذي كنت قد اعتمدته أثناء حملك
  • كما عليك أن تأخذي المكملات الغذائية خلال الأسبوعين الأولين على الولادة. الفيتامينات A. C. E
  • والزنك أساسية من أجل ترميم الأنسجة المتضررة (يمكنك أن تضعي الفيتامين E موضعياً على الندوب والتشققات),
  • والأحماض الدهنية الأساسية ضرورية لذا تأكدي من استهلاك الأطعمة الغنية بهذه العناصر الغذائية
  • فالخضار والفواكه الطازجة والسمك والمكسرات والبذور مصادر جيدة جدا.
  • وكما أن هذه الأطعمة ستزودك أيضاً بكميات كبيرة من الألياف ومما لا شك فيه أنك لا تريدين أن تعاني من الإمساك
  • والتعامل معه أيضاً إذا ما كان لديك جرح في الأسفل. الحمض الأميني المسمى غلوتامين فعال جداً لشفاء الجروح
  • خاصة بعد الجراحة. تستطيعين أخد 5 غرام منه ثلاث مرات باليوم قبل الأكل بعشرين دقيقة.
  • Arnica الدواء المستخدم في الطب التجانسي مفيد أيضاً للكدمات والرضوض.
  • وهو آمن جداً حتى للمرضع وقد يكون مفيداً أيضاً لطفلك, فحليبك سيحمل خصائص ال Arnica العلاجية
  • وسيساعده هذا على التعافي من الولادة أيضاً. يمكنك شراء هذا الدواء من بعض الصيدليات التي تعني بالطب التجانسي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *