كيف تحدث السمنه؟

لفهم السمنه علينا اولا فهم تركيب جسم الانسان اذ يحتوي جسم الانسان على قدر كبير من الماء حوالي 55% من اجمالي وزن الجسم ،اي اكثر من نصف الوزن تقريبا كما يحتوي الجسم على مواد بروتينيه بحوالي 19% من اجمالي وزن الجسم و توجد اساسا في العضلات و في انسجه اخرى كثيره ..و هناك الدهون ايضا و نسبتها في الحالات الطبيعيه تقترب من 15% من وزن الجسم في الرجال و 25 % من وزن الجسم لدى السيدات ثم ايضا الاملاح المعدنيه و نسبتها حوالي 5% من وزن الجسم ..و تنتشر هذه المواد في انسجه الجسم المختلفه و تكون لبناتها الاساسيه فاذا تفحصنا الانسجه التي تمثل الغالبيه العظمى من وزن الجسم نجد انها ثلاثه انواع ..

النسيج العضلي 

  • و نسبته حوالي 49% في الرجال و 36% في النساء اي نصف وزن الرجل و ثلث وزن المرأه

والنسيج الدهني

  • و نسبته حوالي 15% في الرجال و حوالي 25% في السيدات ..

النسيج العظمي 

  • و نسبته 15% في الرجال و 12% من وزن الجسم في السيدات
  • هناك انسجه اخرى لها وظائف بالغه الاهميه
  • لكنها ذات وزن قليل نسبيا اذا ما قورنت بوزن الجسم ككل و هذه الانسجه تشمل النسيج العصبي و الغدد الصماء التي تفرز الهرمونات المختلفه ..
  • و يتضح من ذلك ان ان الاختلاف في الوزن من شخص لاخر يرجع اساسا الى نسب اختلاف مكونات الجسم او بالاخرى الى تغلب مكون واحد او اكثر على المكونات الاخرى ..
  • فعلى سبيل المثال بلغ وزن بطل العالم السابق في الملاكمه محمد علي كلاي 105 كبلوجرام
  • و لكنه كام متناسق الجسم سريع الحركه لان زياده وزن الجسم كان سببها هنا نمو العضلات و ليس تراكم الدهون ..

الدهون في الجسم

ينقسم الدهن الكلي في الجسم الي نوعين اساسيين كما يلي ..

الدهن الضروري

  • و هو اساسي لانه يدخل في تركيب الخلايا و الانسجه و يساعدها على اداء وظائفها الحيويه بالشكل الصحيح ..

الدهن المخزون

  • و هو الدهن الذي يتراكم في الجسم تحت الجلد و على الاحشاء
  • يمثل مخزونا احتياطيا يستدعى منه الجسم في حالات نقص الغذاء حتى ينتج الطاقه ..
  • و تزداد كميات الدهون المخزون كلما كان الانسان يأكل طعاما اكثر من الكميات التي يحتاجها او بالاحرى اكثر من الكميات التي يحرقها ..

ما هي السمنه؟

  • هي زياده الوزن الكلي للجسم بمقدار 10% او اكثر عن الوزن الطبيعي
  • او المرغوب فيه بالنسبه للسن او الطول في الرجل او المرأه ..و ترجع زياده الوزن عادة الى زياده كميه الدهون تحت الجلد
  •  حول الاحشاء مما يسبب حدوث الترهلات ..و ينبغي ان نلاحظ ان هناك فرقا بين السمنه
  • و سوء توزيع الدهون في بعض مناطق الجسم مثل الارداف او الذراعين او الساقين مع الاحتفاظ بوزن الجسم طبيعيا ..

ما هو الوزن المثالي للجسم ؟

الوزن المثالي

مع اخذ حجم الهيكل العظمي في الاعتبار طبعا فهناك اشخاص هيكلهم صغير و اشخاص هيكلهم متوسط و اخرون هيكلهم كبير و ينبغي ايضا ان نأخذ في الاعتبار ان الميزان العادي للاشخاص لا يبين نسبة الدهون داخل اجسادهم فهو لا يبين الا الوزن الاجمالي للجسم و بالتالي فقد يزيد وزن الجحسم نتيجه لتراكم الماء و الاملاح و ليس الدهون بالضروره في بعض الحالات المرضيه و لكن هذا لا يعتبر سمنه حقيقه لان كميه الدهون لم تزد و قد تكون اقل من المعدل الطبيعي و العكس صحيح فقد يقل وزن الجسم نتيجه قله النشاط التي تؤدي الى ضمور العضلات و بالرغم من ذلك تتزايد كميه الدهون نتيجة نظام غذائي خاطئ مع قله الحركه و في مثل هذه الحالات يكون نقص الوزن مؤشر غير صحي ..

كيف تقاس كمية الدهون في الجسم ؟

كيف تقاس كمية الدهون في الجسم ؟

يتم هذا الحساب بدقه عمليه معقده اذ انه يحتاج الى حسابات مبنيه على وزن الجسم في الهواء و وزنه تحت الماء

و باستخدام قاعده ارشميدس من اجل معرفة حجم الجسم و كثافته ( الكثافه = الكتله مقسومه على الحجم)و نلاحظ انه كلما زادت كميه الدهون في الجسم قلت كثافته و العكس صحيح ..

  • ان ارشميدس هو عالم رياضيات اغريقي ..
  • و تبنى قاعدته على ان حجم الجسم المغمور في المياه يزيح كميه من الماء تكافئ حجمه تماما
  • ان وزن الجسم في الماء اقل من وزنه في الهواء
  • و الفرق بين الاثنين يساوي وزن الماء المزاح
  • و قد تمكن ارشميدس باستخدام هذه القاعده من معرفه وزن تاج الملك هيرون ،
  • انه مخلوط بالفضه و ليس من الذهب الخالص ..
  •  لكن هناك طرق اكثر بساطه و ان كانت اقل دقه تساعد على تحديد كميه الدهون في الجسم
  • و من اهم هذه الطرق قياس سمك ثنايا الجلد في مناطق مختلفه من الجسم و ذلك بواسطة جهاز خاص يقدرها بالميليميترات ..
  •  يمكن استخدام معادلات خاصه لحساب كميه الدهون الاجماليه في الجسم مع ملاحظه ان نصف الدهون تقريبا تختزن تحت الجلد مباشرة ..
  • يرى الدكتور لورنس مورهوس استاذ فسيولوجيا الرياضه الامريكي ان ابسط الطرق جميعها
  • ان كانت اقلها دقه هي قياس محيط الخصر في الرجل حيث ان الدهن المختزن في الرجل
  • عندما يزيد يتركز اساسا حول منطقه الوسط او الخصر ثم يوزع في اجزاء الجسم الاخرى و يعني تزايد محيط الخصر تزايد كميه الدهون و هو من الاعراض المبكره للسمنه ..
  • اما بالنسبه للنساء فأبسط طريقه هي قياس سمك ثنية الجلد المسحوبه بين اصبعين في الذراع او الساق
  • او ثنية البطن .. و لا ينبغي ان يزيد سمك الثنية عن بوصه واحده (2.5 سم) حيث ان وجود ثنيه قدرها بوصه يعني وجود كميه من الدهون في الجسم لا تقل عن 15 كيلوجرام ..

ما هي اسباب السمنه؟

ترجع السمنه في كثير من الاحيان الى فقد التوازن بين كميه الطعام التي يتناولها الانسان و كميه الطاقه التي يحتاجها بالفعل اي انها ترجع الى تناول قدر كبير من الغذاء

مع القيام بمجهود عضلي متواضع لاستهلاك هذه الطاقه الناتجه من الغذاء و بالرغم من بساطة هذه الحقيقه و وضوحها الا ان حدوث السمنه عمليه معقده الى حد كبير

تتشابك فيها العديد من العوامل .. فالسمنه في حقيقة الامر عرض لحالات غير عاديه متنوعه تماما مثل الحمى او ارتفاع درجه حراره الجسم لا تتعدى

كونها عرضا يشير الى حدوث خلل ما او حاله مرضيه في الجسم يحتاج الامر لبعضا من البحث لمعرفه السبب الرئيسي وراء الامر ..

و لفهم اسباب السمنه يجدر بنا فهم لعض المعلومات الفسيولوجيه المتعلقه بالشهية للطعام ..و تمثيل الغذاء في الجسم اي التفاعلات و التحولات

التي تحدث للمواد الغذائيه من عمليات هدم و بناء داخل الجسم بعض ان يتم امتصاصها من الامعاء ..

مراكز الاحساس بالجوع و الشبع في المخ ..

تتم المحافظه على وزن الجسم ثابتا بواسطه مراكز خاصة في المخ تختص اساسا بتنظيم الشهيه

و تقع هذه المراكز في منطقه عند قاعدة المخ تسمى بالهيبوثالماس او منطقه تحت المهاد ..

و تنقسم مراكز الشهية الى قسمين اساسيين و هما ..

  • قسم يختص بالاحساس بالجوع و يدفع الى تناول الطعام و يعرف هذا المركز بمركز الاطعام
  • و يؤدي اتلاف هذا المركز في حيوانات التجارب الى فقدان تام للشهيه
  •  الهزل الشديد و تأثر هذا المركز في الانسان بسبب بعض الامراض العصبيه يؤدي الى نفس النتيجه ..و قسم اخر يختص بالاحساس بالشبع
  • و يؤدي ايضا اتلاف هذا المركز في حيوانات التجارب الى احساس دائم بالجوع
  • يدفعهم الى تناول قدر كبير من الطعام فيؤدي ذلك الى سمنه زائده
  • كما ان بعض الامراض العصبيه تؤثر ايضا على هذا المركز في الانسان بحيث يؤدي الى سمنه مفرطه ..
  • و مركز الاطعام به خلايا حساسه لمنسوب سكر الجلوكوز في الدم فكلما انخفضت نسبة تنشيط تلك الخلايا ستعطي اشارات عصبيه
  • لمراكز الاحساس العليه في قشرة المخ الرماديه فيشعر الانسان بالجوع و ينشط ذلك مراكز الحركه فيتحرك الانسان الى تناول الطعام ..
  • يؤدي تناول الطعام الى ارتفاع نسبة السكر في الدم مما يؤدي الى تنشيط مراكز الشبع و يثبط بالتالي مراكز الاحساس بالجوع ..
  • و لكن السكر لا يرتفع في الدم مباشرة بعد تناول الطعام لان عمليه الهضم و الامتصاص تستغرق بعضا من الوقت
  • لذلك يتأخر الاحساس بالشبع الى فتره من الوقت ..
  • و قد يتناول الانسان من الطعام اكثر مما يحتاج اليه بالفعل ما لم يتبع نصيحة الرسول صل الله عليه و سلم التي تقول ..
  • نحن قوم لا نأكل حتى نجوع و اذا اكلنا لا نشبع .. اي ان الانسان  الذيلا يستمر في تناول الطعام حتى يصل الى الاحساس بالشبع فان ذلك غالبا ما يؤدي الى الاصابه بالسمنه ..

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *