صحة المرأة

متى يبان الحمل؟ تعرفي علي الوقت الصحيح لمعرفة الحمل

متى يبان الحمل ومتى يتم الكشف عنه؟ يعد هذا الأمر أحد الأمور الهامة التي تشغل بال كل سيدة خاصة إذا كانت عروسة جديدة وتنتظر أن تكون مامي لأول مرة، فهنا قد تكون السيدة غير قادرة حتى الانتظار لموعد الدورة الشهرية من أجل التأكد من حدوث الحمل من عدمه ولكن هل يمكن الكشف عن حدوث الحمل قبل موعد الدورة الشهرية، وهل يمكن أن يتم إجراء اختبار الحمل بصورة مبكرة أم لا هذا هو ما سوف نجيب عنه بالتفصيل عبر هذا المقال.

متى يظهر الحمل؟

متي يبان الحمل

لاحاجة الآن للأنتظار حتى ظهور أعراض الحمل مثل الغثيان والقيء وعدم الشعور بالراحة من أجل التأكد من حدوث الحمل من عدمه، حيث أنه يمكن أن يتم إجراء اختبار الحمل حتى من قبل موعد الدورة الشهرية بيوم أو يومين مع التقدم في اختبارات الحمل وظهور اختبار الحمل الرقمي الذي يقوم بالكشف عن هرمون الحمل بصورة مبكرة.

لكن يظهر الحمل في الجسم بعد أن يتم تخصيب البويضة بواسطة الحيوان المنوي ثم يتم زرعها بداخل الرحم، ويبدأ الجسم في إطلاق هرمون الحمل وهو ما يسمى هرمون hCG، والذي يبدأ الجسم في إفرازه لدى بعض السيدات بعد مرور ستة أيام من التخصيب والانغراس ببطانة الرحم، ولكن في بعض الأوقات قد يتأخر الجسم في إطلاق هذا الهرمون لدى الآخرين بعد غياب الدورة الشهرية، وهو الموعد الأدق من أجل القيام بإجراء تحليل الحمل.

أنواع الاختبارات التي تكشف عن الحمل

موعد معرفة الحمل

اقرئي أيضا :  أفضل الطرق لتنزيل الدورة الشهرية المحتبسة

يوجد الكثير من الاختبارات التي تكشف عن وجود الحمل في الجسم من عدمه، وسوف نتعرف عبر هذا المقال على أنواع هذه الاختبارات ومدى دقتها وموعد إجراء كل تحليل بالتفصيل:

تحليل البول للكشف عن الحمل

يعد تحليل البول أحد أنواع التحاليل التي تكشف عن الحمل منذ اليوم الأول لغياب الدورة الشهرية، ويعد من التحاليل الدقيقة والرخيصة ولكن يصعب الكشف عن الحمل عن طريق تحليل البول قبل غياب الدورة الشهرية.

ويمكنك إجراء هذا التحليل بصورة مبسطة عبر شراء جهاز تحليل الحمل المنزلي وبعد ذلك يتم وضع قطرات من البول في المكان المخصص لها، والانتظار دقائق قليلة للحصول على النتائج، فإذا حصلت على علامتين باللون الأحمر فهذا يدل على نتيجة إيجابية، أما إذا ظهرت شرطة واحدة باللون الأحمر فيعبر عن نتيجة سلبية.

تحليل الحمل عبر الدم

يوجد نوعان من اختبارات الدم التي تعمل على الكشف عن الحمل وهما اختبار hCG النوعي واختبار hCG الكمي، ويعد الاختبار النوعي هو اختبار دم عادي يكشف عن وجود هرمون الحمل من عدمه بالجسم، وهو تحليل دقيق للغاية.

أما تحليل الحمل الكمي فهو الأفضل والأدق على الإطلاق حيث أنه يقيس كمية هرمون الحمل بالجسم ويعبر عن عمر الجنين، بالإضافة إلى خط سير الحمل، ويعد من التحاليل الهامة الموثوق فيها خاصة عند الحمل عبر إتباع وسائل التخصيب المساعدة.

يمكن أن يتم إجراء تحليل الحمل بالدم في غضون 7 إلى 12 يوم من لحظة حدوث الحمل أي من قبل موعد الدورة الشهرية بيومين، لكن يفضل أن يتم الانتظار حتى موعد الدورة الشهرية.

ما مدى مصداقية اختبارات الحمل ؟

اختبارات الحمل

بالرغم من أن تحليل الحمل هو الطريقة الأكثر دقة من أجل التعرف على الحمل إلا أنه يجب أن يتم إجراء تحليل الحمل بعد غياب الدورة الشهرية ولو ليوم واحد من أجل الحصول على نتائج دقيقة، حيث أن هناك حالات قد يتأخر فيها ظهور هرمون الحمل ولا تقوم المشيمة بإطلاق الهرمون سوى منذ لحظة تأخر الدورة الشهرية.

اقرئي أيضا :  حبوب منع الحمل مارفيلون .. أستخدامات وأثار جانبية

أما اختبارات البول فقد تعطي نتائج خاطئة في بعض الأوقات لذلك يجب إجراء التحليل بعد موعد غياب الدورة الشهرية بأسبوع، كذلك يجب التأكد من صلاحية الجهاز حتى تحصلين على نتائج دقيقة.

أخطاء اختبارات الحمل

تطور الحمل

قد تظهر نتائج الحمل إيجابية في بعض الأوقات على الرغم من عدم وجود حمل ويرجع ذلك للعديد من الأسباب من بينها ما يلي:

  • وصول السيدة لسن اليأس .
  • إذا كنت حامل خلال الفترة الأخيرة، أو تتناولين أدوية تحتوي على هرمون Hcg.
  • إذا كان هناك دم أو بروتينات في البول.
  • حدوث الحمل خارج الرحم .
  • وجود مشاكل بالمبايض عند المرأة مثل وجود كيس علي المبيض و وجود لغبطة في الهرمونات .
  • تناول السيدة لبعض أنواع المخدرات مثل الحشيش .
  • وجود مشاكل بأجهزة المختبر .
  • وجود أنواع من الأجسام المضادة تحتوي على جزيئات من هرمون الحمل .
  • وجود ورم بالخلية الجرثومية ، وقد يكون ورم حميد ، أو خبيث .
  • الحمل الكيميائي هو فقدان الحمل بعد انغراس البويضة المخصبة في جدار الرحم

كذلك قد تحصلين على نتائج سلبية لتحليل الحمل بالرغم من وجود الحمل وذلك في حالة وجود بعض أنواع المهدئات ومضادات الصرع، كذلك القيام بتحليل الحمل في صورة مبكرة قبل موعد الدورة الشهرية أو بعد الإجهاض مباشرة.

علامات قد تدل على حدوث الحمل

الحمل في الاول

يوجد الكثير من العلامات التي تشير إلى حدوث الحمل والتي تبدأ في الظهور بداية من الأيام الأولى للحمل ومن بين هذه العلامات ما يلي:

  • انقطاع الدورة الشهرية، يعد هذا العرض هو العرض الأشهر الذي يشير إلى حدوث الحمل خاصة إذا كنت تمتلكين دورة شهرية منتظمة، أما إذا كنت تعانين من تكيس المبايض فيصعب اعتبار تأخر الدورة الشهرية دليل على حدوث الحمل.
  • الإحساس بألم وتحجر في الثديين، وذلك نتيجة التغيرات الهرمونية مما يزيد من حساسية الثدي ويصبح ذو ملمس ناعم، مع حدوث تغيير في لون الحلمة إلى اللون الداكن وقد يحدث في بعض الأوقات ظهور أوردة وخطوط بالثدي.
  • كثرة الذهاب إلى الحمام للتبول، وذلك نتيجة زيادة حجم وكمية السوائل بالجسم بالإضافة إلى بدء تمدد الرحم مما يتسبب في الضغط على المثانة.
  • الشعور بالغثيان الصباحي والشعور بالقيء خاصة في الصباح، وبالرغم من أنه لا يوجد سبب واضح للشعور بالغثيان إلا أنه قد يعود الشعور بذلك إلى حدوث التغيرات الهرمونية لاسيما هرمون البروجيسترون، وقد يستمر هذا العرض لمدة ثلاثة أشهر.
  • الشعور بالتعب والميل إلى النعاس ويحدث ذلك في بداية الحمل نتيجة انخفاض مستوى ضغط الدم وحدوث نقص في الجلوكوز في بداية الحمل، ويعد هذا العرض من الأعراض المبكرة لحدوث الحمل ويحدث بعد أسبوع واحد من انغراس البويضة بالرحم.
  • ظهور بقع من الدماء، ويعرف ذلك بدماء إنغراس البويضة وعادة ما يحدث ذلك الأمر في الفترة ما بين اليوم العاشر وحتى الرابع عشر من حدوث الحمل ويعد من العلامات المبكرة للحمل.
  • حدوث بعض التغيرات المزاجية والميل إلى العصبية والرغبة في البكاء والشعور بالاكتئاب، و يعد ذلك أمر طبيعي نتيجة التغيير في مستوى الهرمونات في بداية الحمل.
  • الشعور بالانتفاخ والتقلصات بداخل الرحم، وذلك نتيجة التغيرات وقد تشعرين بعدم الرغبة في تناول الطعام وفقدان الشهية، مع النفور من بعض الروائح.
  • الإصابة بالإمساك أحد الأعراض الأولية للحمل حيث أن التغيرات في مستوى الهرمونات تؤدي لبطء حركة الأمعاء وبالتالي تصابين بالإمساك.
اقرئي أيضا :  متى اعمل تحليل الحمل بعد تاخر الدورة؟

السابق
فوائد الجنسنج المذهلة .. لن تصدقيها
التالي
تحليل الحمل الرقمى للتوأم .. تعرفي علي نسبته

اترك تعليقاً