صحة المرأة

متى يتوقف الدم بعد الإجهاض بدون تنظيف؟

يعتبر حدوث الإجهاض للمرأة الحامل من الأمور السيئة التي قد تحدث لأي امرأة وتؤثر على صحتها وحالتها النفسية وتسبب لها الحزن والإكتئاب لخسران طفلها وضياع حلم الأمومة لديها والتي لطالما حلمت به منذ الصغر، فهي تجربة غير سهلة بالمرة من الناحية الجسدية فهي تسبب آلام شديدة من انقباضات الرحم وطرد الجنين، ومن الناحية النفسية فهي تسبب إحباط وخيبة أمل وحزن شديد قد يدوم لدى المرأة لفترة كبيرة ولكن يجب أخذ الخطوات للتعافي سريعا من هذا الألم النفسي بعد حدوثه.

تعتبر أولى خطوات التعافي النفسي والجسدي هي معرفة أسباب حدوث مثل تلك الحالات من الإجهاض ومعرفة كيفية الوقاية منها وعدم تكرارها بقدر الإمكان، واستشارة الطبيب لعلاج المشاكل التي تصاحبها وتنتج عنها، والرعاية الطبية اللازمة بعد حدوثها لإنجاح الفرصة القادمة من الحمل حتى الولادة، حتى لا يتكرر ذلك الألم الجسماني والنفسي للمرأة مرة أخرى.

ماهو الإجهاض؟

اجهاض الجنين

وهو فقدان الجنين وطرده  أو إسقاطه من رحم الأم الحامل بعد فترة من الحمل وقبل الولادة بصورة تلقائية بسبب مضاعفات أثناء الحمل ويسمى الإجهاض التلقائي أو بصورة مستحثه مرغوب بها في بعض الأحيان ويعرف بالإجهاض العلاجي أو الإجهاض المحرض، غالبا ما تكون قبل الأسبوع العشرين، يحدث غالبا بسبب عدم نمو الجنين بشكل طبيعي.

أنواع الإجهاض

الإجهاض التلقائي

  • وهو خروج الجنين من الرحم بسبب الصدمات أو ضعف عضلات الرحم أو حمل أحمال ثقيلة أو ممارسة رياضات عنيفة وشاقة أو عدم تغذية سليمة لكل من الأم والجنين والذي قد يؤدي لتوقف النمو للجنين والتعب العام الذي يصيب الأم، وكل ذلك قبل الأسبوع 12.
  • يعتبر عمر المرأة عامل مساعد لحدوث مثل تلك الحالات فالتقدم في السن يؤدي للإجهاض .
  • ينخفض خطر الإجهاض التلقائي بعد الأسبوع العاشر من الحمل.
  • يرجع السبب الأكثر شيوعا هو شذوذ كروموسومات الجنين وذلك خلال الربع الأول من الحمل وتمثل نصف نسب الحدوث.
  • يعتبر شرب الكحوليات والتدخين من العوامل المؤدية للإجهاض.
  • كما تشمل الأسباب أمراض الأوعية الدموية، السكري، المشاكل الهرمونية وخللها، العدوى الميكروبية المختلفة مشاكل الرحم.
اقرئي أيضا :  تعرفي علي أسباب إستمرار نزول الدم بعد الاربعين

الإجهاض المتعمد

تتوقف الطريقة على حسب حجم الجنين وعمره وتحدث لعدة أسباب منها:

  • إنقاذ حياة المرأة الحامل إن كان استمرار الحمل يؤدي لمشاكل صحية لها مع استمراره.
  • الحفاظ على صحة المرأة البدنية أو العقلية.
  • تشوه الأجنة نتيجة لخلل جيني .
  • خفض عدد الأجنة بهدف التقليل من المخاطر الصحية المرتبطة بتعدد الحمل.
  • الرغبة في إخفاء العلاقات المحرمة خاصة في الدول العربية وبعد الزواج الغير شرعي أو بعد الإغتصاب والناتج عنها الحمل.

الطرق المختلفة للإجهاض المتعمد أو المحرض

طرد الجنين

  • عن طريق إستخدام بعض الأدوية المحثه لطرد الجنين والإجهاض عن طريق فتح عنق الرحم وحث الرحم على الإنقباضات لطرد ما بداخله مثل دواء ميفيبريستون ، ميزوبروستول وهما الأكثر شهرة واستخداما لذلك الغرض وذلك بتناولهم في مدة أقصاها 48 ساعة فيما بينهم وفي غضون 49 يوم من الحمل .
  • بالطرق الجراحية ويكون أكثر شيوعا في أول 12 أسبوع من الحمل، ويكون إما بالشفط اليدوي باستخدام حقنة يدوية أو الإفراغ باستخدام مضخة كهربية وذلك بعد التمدد لعنق الرحم ويطلق عليه بالتمدد والإخلاء بفتح عنق الرحم وتفريغه بواسطة أدوات الجراحة والشفط .

مخاطر الإجهاض

  • الإجهاض غير المكتمل والذي يحتاج لمزيد من الإجراءات الجراحية.
  • الحمل المستمر غير المرغوب فيه إذ لم ينجح الأمر.
  • النزيف الطويل والمستمر والذي قد يؤدي للوفاة في بعض الأوقات.
  • العدوى بأحد الميكروبات سواء بكتيرية أو فطرية.
  • الحمى والتي تؤثر على الأم وقد يؤدي للوفاة.
  • توقف عمل الجهاز الهضمي أو خلله.

الحالات الممنوع منها استخدام الإجهاض الطبي لها:

  • إذا كان الحمل في المراحل المتأخرة ( المرحلة الثانية أو الثالثة) فهي لا تستخدم بعد الأسبوع التاسع.
  • إذا تواجد جهاز داخل الرحم مثل اللولب وغيره.
  • إذا اشتبه في حالة حمل خارج الرحم.
  • في حالة الإصابة ببعض الأمراض مثل أمراض القلب والأوعية، أمراض الكبد، أمراض الكلى، أمراض الرئة وغيرها.
  • في حالة تناول الاسترويدات أو أدوية تخفيف لزوجة الدم.
  • إذا كنتي تعانين من أحد الأدوية المستخدمة في الإجهاض .
اقرئي أيضا :  متى يطرد الرحم الجنين الميت؟

الآثار الناتجة عن الإجهاض الجراحي

اجهاض

  • نزيف الدم وتعتبر من أبرز الآثار الجانبية للإجهاض الجراحي.
  • المغص والتعرق والغثيان والقيء .
  • الشعور بالتعب، الإعياء، الضعف والشحوب.
  • المغص المشابه للدورة لمدة أربعة أيام.

نصائح بعد الإجهاض الجراحي

  • ينصح بأخذ قسط من الراحة بعد العملية لمحاولة لتوقف النزيف ما بعد العملية الجراحية.
  • البعد عن حمل الأشياء الثقيلة خاصة بعد العملية مباشرة ولمدة أسبوع.
  • عدم ممارسة الجنس بعد إجراء العملية الجراحية إلا بعد مضي أسبوع إلى أسبوعين حتى تمام الشفاء والتعافي من العملية.
  • عدم ممارسة الرياضة مباشرة بعد العملية الجراحية ولمدة شهر.
  • شرب الكثير من السوائل الدافئة لتعويض ما تم فقده من الدم أثناء العملية الجراحية وبعدها.
  • تناول الأطعمة المفيدة لصحة الأم والمساعدة لإلتئام جروح ما بعد العملية الجراحية وتمام الشفاء.
  • أخذ بعض المسكنات للآلام والمغص بعد العملية ولمدة أسبوع.
  • تناول المضادات الحيوية التي نصح بها الأطباء بعد إجراء العملية منعا لأي عدوى ميكروبية قد تحدث بعدها ولمدة خمسة أيام.
  • الحركة البسيطة والمنتظمة فهي مهمة جدا لتقوية الجسم وتعزيز مناعته.
  • عدم استخدام أي أجسام خارجية داخل المهبل خاصة في الأسبوع الأول بعد الإجهاض.
  • تجنبي التوتر والقلق النفسي والذي يزيد من الحالة سوء ويؤخر من الحمل المقبل .
  • يجب استشارة الطبيب إذا لاحظتي أي روائح نفاذة أو عفنة مع الدم أو الإفرازات بعد العملية وحتى الشفاء التام.
  • عدم استخدام أي مواد مهيجة لمنطقة المهبل والمسببة لالتهاب المهبل خاصة في الأسبوع الأول بعد الإجهاض.
  • عدم استخدام وتناول الأسبرين لأنه يزيد من سيولة الدم ويعمل على استمرار النزيف .

المخاطر التي تحدث بعد الإجهاض الجراحي

الاجهاض

  • العدوى الميكروبية البكتيرية أو الفطرية والتي تؤثر على مستقبل الحمل والإنجاب.
  • النزيف الغزير أو الحاد ومن الممكن أن يحتاج لنقل دم لمنع تداعي الأمر لهبوط في الدورة الدموية والموت.
  • إصابة أو جرح في جدار الرحم أو بقية أعضاء الجهاز التناسلي، ويزداد حدوثه مع زيادة عمر الحمل وعمر الجنين.
  • تمزق عنق الرحم في حالة التوسيع الإجباري الخاطئ مما يؤدي لتقليل كفاءة عنق الرحم في أداء وظائفه ويصبح غير قادر على حمل طفل حتى تمام الشفاء والتعافي.
اقرئي أيضا :  هل الإفرازات البيضاء من علامات الحمل

متى يتوقف الدم بعد الإجهاض بدون تنظيف؟

تنزيل الجنين

  • في حالة الإجهاض في المرحلة الأولى من الحمل يستمر النزف بدون تنظيف من عدة ساعات والبعض الآخر يمتد النزيف لأسبوع على حسب كل حالة وقدرة الجسد لديها، ويكون النزيف كثيف وبه تجلطات ويضمحل في مدة أقصاها أسبوعان.
  • أما في حالات الحمل الكبير يستمر النزيف لأسبوع ولمدة أقصاها ثلاثة أسابيع، ويكون أول حيض بعد الإجهاض خلال أربعة لستة أسابيع.
  • في البداية سيكون دم النزيف باللون الفاتح ومع الوقت سيتغير لدرجة أغمق وبعدها يتحول إلى إفرازات بدم خفيف.

السابق
ماسك بياض البيض والمناديل للوجه
التالي
كيف أحسب أيام التبويض بعد الدورة

اترك تعليقاً