هل الإسهال في الشهر الثامن من علامات الولادة ؟

هل الإسهال في الشهر الثامن من علامات الولادة ,يختلط الأمر على الكثير من النساء لدى محاولة التفرقة بين أعراض الحمل، والأعراض الأخرى الشبيهة بأعراض الحمل والتي تشير إلى وجود أمراض أخرى، ولكن هناك الكثير أيضاً من الأعراض المتشابهة، وبالتالي فإنه يعتبر الإسهال من ضمن العلامات التي تشير لاقتراب موعد الولادة، وبالتالي فإن الإسهال في الحمل عكس الإمساك، الذي يحدث بسبب بعض التغيرات الهرمونية داخل جسم المرأة، وقد يكون الإسهال له العديد من الأسباب ولكن لابد من التعرف على الأسباب التي تتسبب في الإسهال أثناء الحمل بشكل عام،

حيث أنه يمكن أن يكون بسبب الأطعمة التي تتناولها المرأة الحامل، أو بسبب الماء الزائد الذي تقوم بشربه، أو بعض التمارين التي تقوم بأدائها، ولكن في الغالب الإسهال يهدأ بشكل تلقائي دون أسباب خلال يوم أو يومين على الأكثر، كما يمكن أن يكون أيضاً وجود الإسهال علامة من علامات الإصابة بعدوى معينة، ولكن الإسهال لا يسبب إجهاض المرأة الحامل، ولكنه يؤثر عليها سلباً، ولكن لا زال السؤال يفرض نفسه، هل الإسهال في الشهر الثامن من علامات الولادة؟!، ونحن الآن بصدد التعرف على الإجابة بشكل بسيط.

قد يهمك:- طريقة علاج المغص والإسهال للحامل في الشهر الثامن.

هل الإسهال في الشهر الثامن من علامات الولادة ؟
هل الإسهال في الشهر الثامن من علامات الولادة ؟

هل الإسهال في الشهر الثامن من علامات الولادة

  • نعم.. إن الإسهال لدى المرأة الحامل في الشهر الثامن يعد من أحد علامات المخاض المبكر،
  • حيث تتغير هرمونات المرأة الحامل بشكل سريع لإعداد الجسم لإتمام عملية الولادة، حيث يتسبب في ارتخاء بعض عضلات الرحم.
  • وارتخاء عنق الرحم، وكذلك يحدث ارتخاء في عضلات المستقيم، وبالتالي فإنه يحدث تغير بشكل كبير وسريع،
  • ويعتقد الخبراء أن الإسهال في أواخر فترة الحمل هو طريقة طبيعية جداً للعمل على إفساح مكان لظهور الطفل.
  • لابد من قيام المرأة الحامل التي كانت تعاني من الإسهال ببعض الأمور الهامة في تلك الفترة،
  • وهي: التأكد من شرب كمية كافية من الماء، وتناول طعام خفيف يساعد في الحفاظ على قوة الحامل.
  • وتجنب تناول الأطعمة التي تحتوي على الزيوت المشبعة، أو غني بالبروتينات أو مليئ بالألياف أو الحمضيات،
  • الهدوء والبقاء بالقرب من الحمام، وعدم التعرض للتوتر والخوف من الولادة.

لا تفوت أيضا فرصة مشاهدة: متى تكون الولادة في الشهر التاسع

أسباب الإسهال في الشهر الثامن

  • يمكن أن تصاب المرأة الحامل بالإسهال لعدة أسباب منها: عدم تحمل الحساسية لطعام معين،
  • أو عدم الرغبة في الطعام، والتغييرات الغذائية، الإصابة بالتوتر والقلق والخوف، تناول بعض الأدوية.
  • تناول الكثير من الأطعمة التي تحتوي على أنواع كثيرة من السكر مثل: السوربيتول، أو إكسيليتول،
  • أو مانيتول، حيث أنها تعمل على الإصابة بالإسهال الشديد لدى المرأة الحامل خاصة في الشهور الأخيرة.

حالات إسهال تستدعي اللجوء إلى الطبيب

  • توجد بعض الحالات التي تستدعي سرعة اللجوء إلى الطبيب مثل: إستمرار الإسهال أكثر من ثلاثة أيام،
  • الإصابة بالحمى، الشعور بألم شديد في البطن أو المستقيم، ملاحظة وجود دم في البراز، الشعور بعلامات الجفاف.
  • ومن علامات الجفاف هي: ملاحظة كمية البول القليلة، أو عدم الشعور بوجود بول أصلاً،
  • تغير لون البول للون الداكن، الإصابة بالدوخة، جفاف الفم، الإصابة بالصداع المستمر، الشعور بالغثيان والقيء.
  • الشعور بالإجهاد العام، والتعب، والضعف، والهزال، وعدم الرغبة في الحركة أو فعل بعض الأمور الهامة،
  • وثقل الحركة، وتغير الحالة المزاجية إلى حالة سيئة، والشعور بالخوف الشديد.

هل يؤثر الإسهال على حركة الجنين

  • عندما تصاب المرأة الحامل بالإسهال نتيج للإصابة بعدوى داخل البطن،
  • أو في الرحم في الثلث الثاني والثالث يمكن أن يؤثر على الجنين،
  • ولكن إن كان إسهال للأسباب العادية فإنه لا يؤثر على الجنين.
  • كما أنه إن تم الإسراع في تناول العلاج المناسب للإسهال،
  • فإنه لن يقوم بضرر الجنين، ولكن إن كانت المرأة تعاني من إسهال شديد،
  • فإنه من المحتمل أن يصاب الجنين بالجفاف الشديد، ويبطئ الدورة الدموية للجنين

قد يهمك أيضا التعرف:  أبرز علامات قرب الولادة في الشهر التاسع

الأطعمة التي لابد أن تتجنبها الحامل أثناء فترة الحمل

  • يوجد الكثير من الأطعمة التي إن تناولتها المرأة قد تعمل على إيذائها أو إيذاء الجنين،
  • كما أنها يمكن أن تضر الجهاز المناعي لدى المرأة الحامل،
  • ومن الممكن أن تتسبب في الإسهال المزمن، أو الإمساك المزمن.
  • تلك الأطعمة عبارة عن: المشروبات السكرية، والمشروبات الغازية،
  • الأطعمة التي تحتوي على دهون مشبعة، الأطعمة الحارة، اللحوم الحمراء،
  • الحليب إن كانت المرأة لا تحتمل اللاكتوز، الشيكولاتة والكثير من الحلويات.
  • الفواكه المجففة، كما أنه يمكن تجربة بعض الأدوية الطبيعية التي تساعد في تخفيف الأعراض
  • التي يمكن أن تشعر بها المرأة إن أصيبت ببعض المشكلات أثناء حملها خاصة في الشهور الأخيرة من الحمل.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *